الجمعة , أكتوبر 30 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / الرياضة / برّر خياراته في ندوة صحفية بسيدي موسى...:
بلماضي: “نسعى للتتويج…أفضل رفع سقف طموحاتنا على البقاء دون هدف”

برّر خياراته في ندوة صحفية بسيدي موسى...:
بلماضي: “نسعى للتتويج…أفضل رفع سقف طموحاتنا على البقاء دون هدف”

عقد صبيحة أمس، الناخب الوطني جمال بلماضي، ندوة صحفية، برّر من خلالها خياراته التي اتخذها فيما يخص قائمة اللاعبين المعنيين بكأس أمم إفريقيا 2019 المزمع انطلاقها في مصر هذا الشهر، كما جدّد بلماضي حديثه عن أهداف وطموحات “الخضر” في “الكان”، مشيرا إلى ضرورة تقديم المنتخب كل ما لديه في هذه الدورة.

وفي مستهل حديثه، شرح بلماضي الأسباب التي جعلته يختار العاصمة القطرية الدوحة من أجل إجراء التربص التحضيري لـ”الكان”، مؤكدا أن الظروف المناخية كانت السبب الرئيسي لهذه الخطوة، قبل أن يضيف: “كما تعلمون سنخوض التربص على مرحلتيْن، الأولى هنا في سيدي موسى، ثم التوجه إلى قطر، الجو المناخي في قطر سيكون مشابها لمصر، فدرجة الحرارة هناك تصل إلى 40 وهي نفسها في قطر، ولو قمنا بالعمل في الجزائر فقط أو في مكان آخر، كان من الممكن أن يتعرض لاعبونا للصدمة نظرا للفارق بين الظروف المناخية في بلدنا”.

لهذا السبب اخترت سليماني وقديورة ومتحسر لغياب بونجاح

وعرّج بلماضي إلى تفاصيل اختياره للقائمة النهائية واستدعائه لبعض العناصر، ما أحدث جدلا وطرح العديد من التساؤلات، خاصة في حالتي سليماني وقديورة، حيث أضاف بلماضي في سؤال في هذا الخصوص: “بالنسبة لي سليماني يمتلك الخبرة اللازمة في المُستوى القاري، وهذا أمر مهم جدا بالنسبة لنا، صحيح أنه يفتقد للمنافسة الرسمية”، مضيفا: “لقد كنا بحاجة لرأس حربة ثان، ليكون خلف بغداد بونجاح، والخيارات أصبحت قليلة بالنسبة لنا بعد إصابة إسحاق بلفوضيل”، وتابع: “لا يجب أن ننكر الجميل، للأسف لا أحد يكون بطلا في بلده وهذا ما ينطبق على إسلام، ولكني مُقتنع بأنه سيكون مهما بالنسبة لنا”. وبخصوص استدعاء عدلان قديورة، فقد قال بلماضي: “لقد كنا بحاجة للاعب يكون متوسط ميدان استرجاعي خالص، وهو ما لم يكن متوفر سوى لدى عدلان، ومنحناه الفُرصة، لأنه رُبما لم يكن ليُستدعى في حالة لم يُصب شيتة”، وتابع: “هو مُطالب بتقديم مجهودات مُضاعفة، وأعتقد بأنه مُتحفز للرد على الانتقادات التي تعرض لها”.

لا يمكنني استدعاء غولام فوق رغبته ولم أضعه في القائمة السوداء

وفيما ييتعلق بقضية المدافع فوزي غولام، ظهر التقني الجزائري غير راض عن خرجة الظهير الأيسر لنادي نابولي الإيطالي بالرغم من إبقائه أبواب المنتخب مفتوحة أمامه، رافضا توجيه الدعوة له في ظل رفضه خوض “الكان”، بالرغم من عودته للمنافسة مع ناديه، وأضاف يقول: “فوزي أعلمني بأنه غير جاهز وبأنه يريد الاستفادة من العطلة للتحضير للموسم القادم”، وتابع: “لست مؤهلا للحديث معه في هذه النقطة، وذلك رغم أنه يلعب مع فريقه، لا يُمكنني جلبه فوق إرادته، أنا لم أضع أي لاعب في القائمة السوداء، ولن أقوم بوضع أي كان فيها، هذه وجهة نظري في العمل”، وواصل: “غولام سيكون في القائمة السوداء، إلا إن قام هو بوضع نفسه في هذه القائمة، وصنف نفسه بأنه غير قابل للاستدعاء”.

عنصر الخبرة رجّح كفة زفان على لوصيف.. وتايدر ضحية مستواه

بالمقابل، أوضح الناخب الوطني، جمال بلماضي، سبب تفضيله لمدافع نادي رين مهدي زفان، على حساب لاعب بارادو هيثم لوصيف، حيث قال: “لوصيف لاعب يعجبني كثيرا، لكن الشك الوحيد هو أنه يفتقد للخبرة اللازمة على الساحة الدولية، مقارنة بمهدي زفان”. من جهته، برر المدرب عدم استدعائه لسفير تايدر، بسبب تراجع مستوى هذا الأخير مع “الخضر”، مقارنة بمنافسيه في ذات المنصب، قائلا: “تايدر كان ضحية تراجع مستواه مع المنتخب الوطني مؤخرا، لكن هذا لا يعني أن الأبواب أغلقت أمامه، عليه فقط تجميع قواه والعمل أكثر لاستعادة مستواه”، حيث أن بلماضي فضل الاستعانة بكل من اسماعيل بن ناصر، هشام بوداوي، وبلقبلة، لتعويض غياب سفير تايدر.

الأمور الإدارية حالت دون استدعاء ديلور

من جهة أخرى، كشف بلماضي عن الأسباب التي دفعته إلى عدم استدعاء مهاجم نادي مونبلييه الفرنسي آندي ديلور،  لنهائيات كأس إفريقيا للأمم، حيث قال: “ديلور حالة جد خاصة، فرغم رغبته القوية في التواجد معنا، إلا أن وصول أوراقه كان جد متأخر”، وأضاف: “قمنا بواجبنا بإرسال أوراقه إلى الفيفا، لكن لم يكن من الممكن انتظاره أكثر من هذا الوقت، خاصة وأن معظم اللاعبين سيشرعون غدا في التربص، ربما الحظ لم يكن إلى جانب ديلور هذه المرة، لكن سيبقى في خدمة الكرة الجزائرية مستقبلا”.

هناك فرق بين الطموح والحقيقة ولا يجب الاستهانة بمنتخبنا

وجدد بلماضي إصراره على الذهاب لمصر من أجل التتويج باللقب القاري، قائلا: “نستهدف التتويج بكأس أفريقيا، البداية يجب أن تكون موفقة ضد كينيا ولا يجب أن نستهين بهذا المنتخب، هدفنا واضح وهو العودة بالتاج القاري”، قبل أن يكشف أنه لم يعد الجماهير الجزائرية بالعودة بكأس أمم إفريقيا، ولكنه يطمح للفوز بها رغم كل شيء، قائلا: “هناك فرق كبير بين الطموح وبين الحقيقة على أرض الواقع، من حقي أن أرفع سقف طموحاتي”، مضيفا: “أفضل أن أفرض ضغطا على عناصري لدفعهم لتقديم الأفضل، لا أن أتركهم دون هدف مثلما كانوا عليه سابقا”، مشيرا بأن السياسية التي كانت مُتبعة لم تعطي ثمارها، وهو ما يجعله يسعى لتغييرها بمرور الوقت.

ع.ب

عن idir demiche

شاهد أيضاً

استبعد تغيير نظام المنافسة ودعا الأندية لاحترام البروتوكول الصحي:
زطشي: “بلماضي باق معنا حتى بعد 2022 وهدفنا التأهل إلى مونديال قطر”

عقد أمس، رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم “الفاف”، خير الدين زطشي، ندوة صحفية في أعقاب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super