الإثنين , أكتوبر 26 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة / مقتبس من رواية "sans voile et sans remords":
المخرج زياني شريف يكشف عن عمل مسرحي جديد ماي المقبل

مقتبس من رواية "sans voile et sans remords":
المخرج زياني شريف يكشف عن عمل مسرحي جديد ماي المقبل

2017-02-06_182758

أعلن المخرج زياني شريف عياد عن إنتاج عمل مسرحي جديد قريبا مقتبس من رواية “sans voile et sans remords” في ندوة صحفية عقدت أمس بفضاء امحمد بن قطاف في المسرح الوطني الجزائري نشطها كل من مؤلفة الرواية ليلى عسلاوي ومدير المسرح محمد يحياوي، والتي من المنتظر أن تكون جاهزة وقابلة للعرض شهر ماي المقبل.
وعن سبب اختيار هذه الرواية دون غيرها أكد المخرج زياني شريف عياد أنه لطالما بحث عن فكرة للتعبير ركحيا عن العشرية السوداء، مضيفا: “عندما قرأت الرواية لليلى عسلاوي شعرت من خلال تلك العائلة التي تستحوذ على تفاصيل الرواية أنها تمثل العائلة التي عانت بكل ما للكلمة من معنى من العشرية السوداء في التسعينيات، وقد مرت هذه الرواية بمراحل عديدة، موضحا أنه يمكن للقصة أو الرواية أن تكون مادة خام للانطلاق في أي عمل مسرحي، وبعد قراءة الرواية أكثر من مرة يقول المتحدث ذاته اقتبست من النص للقراءة قبل ان يكون اقتباس للخشبة ووزعت بعض الأدوار على الممثلين ولما التمست التجاوب الذي كان بين النص والقراءة وقبله الجمهور، ثم انتقلنا الى مرحلة المسرح بالتعاون مع المؤلف المسرحي ارزقي ملال”.
وأشار المتحدث نفسه أن الاقتراح الفني الأول والنقاشات التي ستتبعه يتم فتحها أمام الجمهور ليسمح لأعضاء المسرحية بتعميق فكرة العمل سواء على صعيد الشكل والمضمون بغية بناء عرض بعيدا عن المسرح التقليدي بصفته فضاءا فنيا أصليا وفرديا، ويضيف: “هدفنا الأول من خلال هذه التجربة في الاشتغال على نصوص مستوحاة من الواقع الحالي لاختراع مسرح جواري للمواطن وحديث يشارك في حياة المدينة، وسوف نحاول بالتعاون مع الفرقة الفنية الانطلاق من نقطة الصفر لاكتشاف النصوص الغير درامية متقدمين بأريحية لأجل الاختراع بدون نوايا مسبقة قراءات في الفضاء كمرحلة اولى واقتراحها للجمهور.”
وعن المرحلة التي وصل إليها هذا العمل حاليا أكد المخرج زياني شريف أن عملية الاقتباس انتهت وستخص التحضيرات الجديدة على التعابير الجسدية والموسيقى والكوريغرافيا، ويمتد ذلك إلى غاية السادس من شهر مارس القادم، ليدخل العمل مرحلة الإخراج التي تتواصل لمدة شهرين من الزمن ويتم وضع الروتوشات الأخيرة على غرار اختيار عنوان المسرحية الذي لم يتحدد بعد، ليتم عرضها شهر ماي المقبل حسب ذات المتحدث.
فيما يخص تأثر المسرح الوطني الجزائري جراء تخفيض ميزانيته رد مديره محمد يحياوي أن المسرح اتخذ إجراءات جديدة في التسيير بما في ذلك إنتاج العديد من الأعمال المسرحية المشتركة مع التعاونيات ومختلف المسارح الجهوية، مشيرا أن المسرح الوطني بحاجة إلى الدعم خاصة وأنه يهدف إلى بلوغ الاحترافية وإعطاء فرصة خاصة للشباب، كواجهة للثقافة الجزائرية مسرحيا، في انتظار تجسيد العديد من المشاريع المسرحية قريبا فوق الخشبة.
ومن جهة أخرى أعاب المخرج شريف عياد زياني على التوصيات التي خرج بها مؤخرا مهرجان المسرح العربي الذي نظم بوهران ومستغانم فيما يخص ضرورة القيام بمسرحيات باللغة العربية الفصحى، رغم أن العديد من المسارح العربية تعتمد على لهجاتها الخاصة في تقديم عروض مسرحية مفيدا أن هذه التوصيات تخص مباشرة المغرب العربي لا غير، وهو ما يعتبر مرفوض باعتباره تدخل غير منطقي وشرط غير تطبيقي.
تجدر الإشارة أن هذا العمل المسرحي يأتي بمشاركة أربع ممثلين على غرار السيدة نضال، عباس إسلام، نسرين بلحاج، مراد اوجيت، ترجمة العمل نور الدين سعودي، كوريغرافيا الهادي شريف وآخرون.
سامية شيلي

عن amine djemili

شاهد أيضاً

مساهمة شعيبي عبد الحق (محافظ تراث ثقافي بمتحف “سيرتا” بقسنطينة): اللوحة الزيتية ”الفتاة الصغيرة” أو موناليزا متحف “سيرتا”

    كثير هي اللوحات الزيتية  المميزة والمعروضة في قاعة الفن العالمي بالمتحف العمومي الوطني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super