الإثنين , يناير 25 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / الحدث / ثاني زيارة رسمية لباجي قايد السبسي:
الرئيس التونسي في الجزائر للقاء الرئيس بوتفليقة

ثاني زيارة رسمية لباجي قايد السبسي:
الرئيس التونسي في الجزائر للقاء الرئيس بوتفليقة

2016-12-14_194306
يقوم الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي بزيارة رسمية إلى الجزائر اليوم، يلتقي من خلالها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وكبار المسؤولين في الدولة.
تأتي زيارة الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي إلى الجزائر كثاني زيارة رسمية يقوم بها رئيس الجمهورية التونسي منذ انتخابه على رأس هرم الدولة التونسية، وحسب بلاغ رئاسة الجمهورية التونسية فإنه تأتي الزيارة “بعد اللقاء الذي جمع بقصر قرطاج الرئيس الباجي قائد السبسي ووزير الخارجية خميس الجهيناوي، تناول بالأساس تحضيرات الزيارة التي سيؤديها السبسي إلى الجارة الجزائرية”، ما يؤكد أن الزيارة مرتب لها بعناية من طرف الجانب التونسي، زيارة تحمل العديد من الملفات بين طياتها للنقاش مع المسؤولين الجزائريين وعلى رأسهم رئيس الجمهورية.
وسبق لرئيس الحكومة يوسف الشاهد أن قام بزيارة إلى الجزائر مباشرة بعد تكليفه من طرف الرئيس التونسي الشهر الفارط، وتم الاتفاق مع الوزير الأول عبد المالك سلال على اتفاقيات ثنائية في الاقتصاد والاستثمار وتكثيف التعاون الأمني بين الجانبين وتنمية المناطق الحدودية، كما اعترى العلاقات بين البلدين مؤخرا جدل كبير خاصة في الأوساط الإعلامية بعد تصريحات السبسي التي أدلى بها لقناة عربية ” من أنه سمح شخصيا بتواجد طائرات أمريكية فوق التراب التونسي لملاحقة إرهابيي “داعش” في الجارة ليبيا، وربطت تلك الأطراف تواجد القوات الأمريكية في تونس بغضب جزائري من الإجراء التونسي، لكن خروج وزير الشؤون المغاربية والإتحاد الإفريقي والجامعة العربية وقوله أن الجزائر لا تتدخل في الشؤون الداخلية للدول، كما أن مشاركة الجزائر في المنتدى الدولي للاستثمار الذي احتضنته تونس مؤخرا، وتأكيد الوزير الأول عبد المالك سلال على مواصلة دعم الجزائر لتونس، ملتزمة بما تعهدت عليه مع القيادة التونسية، بين أن السماء بين البلدين صافية وغير ملبدة بالرغم من كل التقارير الإعلامية التي تحدثت عكس ذلك.
وحسب اليحياوي بلحسن الباحث في شبكة باب المغاربة للدراسات الإستراتيجية فإن زيارة الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي إلى الجزائر ” تأتي ضمن الجهود التونسية الحثيثة لاستعادة الثقة المفقودة لدى النظام الجزائري بحسن نوايا النظام التونسي الذي ينساق بصورة مبالغ فيها ضمن خطط دولية لا تهدف حتما إلا لرعاية المصالح الأجنبية على حساب مصالح وأمن الإقليم ككل بدءا من الدخول بصفحة حليف من خارج الناتو مرورا بالتصريح الأخير لرئيس الجمهورية حول مسألة عودة الإرهابيين من بؤر التوتر وطرق التعامل معهم دون نسيان الشأن الليبي الحارق والتنسيق الضروري والأكيد بين دول الإقليم لمعالجة الوضع الليبي المتأزم “، معتبرا في تصريح لـ “الجزائر ” أن ” ملف المعركة المشتركة في مقارعة ذئاب الجبال الواقعة على الحدود التونسية الجزائرية سيكون من الأولويات شأنه شأن الملف الاقتصادي وبحث سبل التعاون والارتقاء بمستوى المعاملات التجارية بين البلدين كميا ونوعيا “، وحكم المتحدث على هذه الزيارات المتبادلة بين المسؤوليين التونسيين والجزائريين بأنها ” مهمة جدا ومن شأنها الدفع نحو تعميق أهمية كلا البلدين لبعضهما البعض وتؤكد على رابط الأخوة الكبير الجامع لكلا القطرين بجغرافيا و تاريخ و مستقبل مشترك “.
إسلام كعبش

عن amine djemili

شاهد أيضاً

وسيط الجمهورية، كريم يونس::
“رئيس الجمهورية أسس هيئة الوساطة من أجل محاربة البيروقراطية ورفع الغبن عن المواطن”

أكد وسيط الجمهورية، كريم يونس، أن المشاكل التي تغذي الفكر البيروقراطي لا تخدم المواطن، موضحا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super