الإثنين , يناير 18 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / حركة البناء الوطني: :
“الجزائر ستدخل مرحلة جديدة بعد كورونا”

حركة البناء الوطني: :
“الجزائر ستدخل مرحلة جديدة بعد كورونا”

أكدت حركة البناء الوطني في بيان على صفحتها في “الفايسبوك” أنها “تقف وقفة إجلال أمام ما أنجزه الشعب الجزائري العظيم في هذا الظرف العسير، ونحن نرى شعبنا يضرب من جديد أروع الأمثلة للعالم في تصديه لهذا لوباء بصبر وباجتهاد مستيقنا بالله، ومدركا أن مع العسر يسرا إن مع العسر يسرا، ومعبرا عن روح عالية من أمثلة التضامن والالتزام والوعي، على كل المستويات ومن طرف كل الفئات كبارا وصغارا شيبا وشبابا رجالا ونساء”.
وأضاف بيان الحركة بهذه المناسبة “تحيي شباب الجزائر الذين رسموا عبر كل المدن والولايات أجمل لوحات التضحية من خلال قيادة المبادرات المحلية للتضامن، والتعاون مع المؤسسات، والتحرك وسط الناس لنشر الوعي وتوزيع التبرعات، وتحيي رجال ونساء المجتمع المدني المفيد وليس المستفيد الذين لم تنقطع مساهمة مجتمعهم المدنية الإيجابية في كل الظروف بل كان دائما حاضرا ليخفف من معاناة المواطنين. كما ثمنت الحركة الدور المهم الذي أداه المجتمع المدني والذي يتطلب منا جميعا أن ندعمه وأن نشارك معه لإنجاح كل مبادراته الخيرية يقول بن قرينة، عبـر لجان الأحياء المختلفة وتنظيم الجهود والبحث عن العائلات المحتاجة للقيام بالواجب نحوه”.
وأكدت الحركة التي يقودها عبد القادر بن قرينة، أنه “لا بد على الجميع أن يدرك أهمية تثبيت هذا الدور مستقبلا، لأننا سنواجه لاحقا أزمات اجتماعية تحتاج مجتمعا مدنيا قويا وفاعلا يحوز ثقته من المجتمع كله ومن المؤسسات الرسمية لأداء دوره الحضاري المطلوب، ولعل هذه الأوقات ستتيح الفرصة السانحة لتطهيـر المجتمع المدني من الانتهازيين ومن الموسميين ومن جمعيات لجان المساندة التي فرّخت بيضها في زمن العصابة، وتحية لكل أطقم الأطباء وعمال الصحة الذين نعتذر لهم بشدة عن أي تقصير، وندعوا إلى ضرورة التكفل بعائلاتهم، وتوفير كل الوسائل المساعدة لهم، وندين بشدة أي تصرف يمس بمشاعرهم أو يعرقل مهامهم النبيلة في الدفاع عن أمن الجزائر الصحي الذي هو جزء لا يتجزأ من أمننا القومي، ولعل من المناسب الدعوة إلى التعجيل بسن قانون خاص ينضم قطاعهم ومهنتهم النبيلة بما يوفر لهم كرامتهم وإمكانات العمل حتى نوقف نزيف هجرة الكفاءات إلى ما وراء البحار”.
كما حيا البيان “كل الخيرين والصادقين في السلطة وفي المعارضة الذين أبقوا على المواطن آمنا في غذائه وطعام عياله ووقفوا في وجه المضاربين والمقتاتين على الأزمات، حاشا أبناء الجزائر الشرفاء من التجار الجزائريين الذين أدركوا أن بلادهم التـي خرجت من دولة النهب إلى جزائر الجديدة تحتاج الآن إلى الرحمة والتراحم فلم يضاربوا بل خفض بعضهم الأسعار إعانة وتضامنا”.
وأشادت الحركة في هذا الصدد بكل الجهود الشعبية والرسمية في منع المضاربات، وأكدت أن حركة البناء “لا تزال تطالب الحكومة بصرامة أكثـر في تجاوز تركة الماضي وحماية الأمن التجاري عبر تفعيل المراقبة الرسمية والشعبية لتأمين حركة ووجهة السلع كما ندعوها إلى مساعدة المستوردين لاحتياجات المرحلة من دواء ومواد صيدلانية وغيرها احتياطا لاستمرار الأزمة وطول مدة”.
ودعت الحركة كل الجزائريون لتأجيل الصراع، وقال إن “الجزائر ستظل فخورة بأبنائها جميعا لأن الأزمات لا تهزمهم بل تعمق لديهم لحمة الإخاء وتمتن فيما بينهم آصرة الوطن، وترفع عندهم مستويات اليقظة والوعي العام، وإن هذا الوباء مثل غيره من الأزمات سينتهي بحول الله بعد حين، وسنقصر معا عمره بالتزامنا الفعال وبتجندنا وتضامننا وتحديد أولوياتنا وتوسيع التعاون بيننا وتأجيل كل خلافاتنا لنخرج حقيقة نحو الجزائر الجديدة التي ستثقلها تبعات الأزمة ولا بد لها من رؤى أعمق، ومن تصورات أوسع، ومن حوارات لا تنقطع، واستعداد صادق لبناء مؤسسات لا تربكها الأزمات ولا تهزها”.
رزاقي جميلة

عن idir demiche

شاهد أيضاً

رئيس حزب الفجر الجديد، الطاهر بن بعيبش لـ"الجزائر"::
“نأمل الوصول إلى قانون انتخابات توافقي يحدث القطيعة مع ممارسات الماضي”

عبر رئيس حزب الفجر الجديد، الطاهر بن بعيبش عن أمله في أن يكون قانون الانتخابات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super