الثلاثاء , أغسطس 4 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة / مرور الذكرى التاسعة لرحيل وردة الجزائرية

مرور الذكرى التاسعة لرحيل وردة الجزائرية

 

مرت أمس الذكرى التاسعة لرحيل أميرة الطرب العربي وردة الجزائرية، التي كانت نجمهً شعبية في منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط، ولوحظ بشكل خاص ظهور الانتماء القومي العاطفي على أغانيها.

ونشأت وردة في منطقةٍ للمهاجرين بالقرب من باريس، وعندما بلغت سن الحادية عشرة غنت في المقهى العربي التابع لوالدها. تم ترحيل العائلة في نهاية الخمسينات بسبب دعم والدها لجبهة التحرير الوطني الجزائرية المناهضة للاستعمار وقد حرمت من حق العودة إلى الجزائر الفرنسية، حينها استقروا في وطن أمها اللبنانية. أصبح لدى وردة خبرة احترافية في مهنة الغناء من خلال غنائها في الملاهي الليلية في بيروت ثم في القاهرة حيث تم استدعائها لتغني هناك.

وفي عام 1962 استقرت وردة في الجزائر التي حصلت على استقلالها حديثًا حيث عاشت مع زوجها وهو ضابط جزائري سابق، وكان مصرًا على أن تترك عملها. وبعد عقدٍ من الزمان طلب منها هواري بومدين أن تغني في احتفالات الذكرى العاشرة لاستقلال الجزائر بعد الطلاق من زوجها.

وتزوجت في وقتٍ لاحق من الملحن المصري بليغ حمدي الذي لحن لها أغانيها، وسجلت وردة العديد من الأغاني ومثلت بالعديد من الأفلام الناجحة، وقد استقطب صوتها القوي وأغانيها الوطنية العديد من الجماهير والمتابعين الجدد خلال الربيع العربي في عام2011 وبدايات 2012 مع استعداد الجزائر لاستقبال الذكرى الخمسين على استقلالها.“…

توفيت وردة في 17 ماي 2012 إثر سكتة قلبية عن عمر ناهز 72 عامًا، وفي 19 ماي نقل جثمانها إلى مسقط رأسها الجزائر وشيعت بجنازة رسمية ودفنت في مقبرة العلية في الجزائر، وهي مقبرة مخصصة للأبطال الوطنيين.

عن Sabrina kerkouba

شاهد أيضاً

وفاة الفنان الملحن سعيد بوشلوش

  خسرت الساحة الفنية، المؤلف والموزع الموسيقي سعيد بوشلوش، الذي توفي بالجزائر العاصمة عن سن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super