الثلاثاء , فبراير 28 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية / المحلي / غياب التنمية المحلية طال أغلب أحياءها :
سكان برج الكيفان ممتعضون من تهميش الجهات الوصية لهم

غياب التنمية المحلية طال أغلب أحياءها :
سكان برج الكيفان ممتعضون من تهميش الجهات الوصية لهم

2017-01-08_185801

عبر عدد من سكان أحياء إقليم بلدية برج الكيفان على غرار قاطني حي الضفة الخضراء، اسطنبول، وكذا حي موحوس عن امتعاضهم لعدم الاستجابة لمطالبهم المرفوعة ممثلة في عمليات تهيئة للطرقات وبعث المشاريع التنموية وكذا إحداث القطيعة مع مظاهر التلوث بفعل تراكم النفايات.
حيث اشتكى مقيمو أحياء المذكورة في حديثهم ليومية “الجزائر”من مشكل اهتراء الطرقات التي زادت الوضع سوء، خاصة وأنها لم تعرف أي عملية إعادة تعبيد لسنوات طوال، الأمر الذي أثار حفيظتهم وجعلهم يحذرون من تبعات استمرار الوضع على ما هو عليه بالنظر إلى المشاكل التي تولدت عنها وجعلتهم يتخبطون فيها، وذلك جراء الغبار الذي بات المادة الأساسية التي ترافق السكان في كل تنقلاتهم وانتشاره في كل زاوية من بيوتهم بسبب عدم تهيئة الطرقات الرئيسية عبر مختلف أحياء البلدية التي تعرف انتشارا كبيرا للحفر والمطبات بحكم أنها لم تشهد أي عملية تزفيت -حسب السكان-، ما تسبب في عدة مشاكل عديدة للمواطنين المقيمين بهذه التجمعات السكنية، خاصة منهم أصحاب المركبات الذين أضحوا يجدون صعوبة في التنقل بين مسالك مجمعهم السكني، لاسيما عند تساقط الأمطار، حيث تتحول الحفر والتشققات المستفحلة بالمسالك إلى برك مائية يصعب تجاوزها، ناهيك عن تراكم الأوحال التي تزيد من حدة صعوبة التنقل، أين أبدى المتحدثون في سياق تصريحاتهم استغرابهم من سياسة التهميش واللامبالاة المنتهجة في حقهم من الجهات المحلية للنظر في معضلتهم التي باتت هاجسا يعيق تنقلاتهم اليومية.
كما امتعض المتحدثون في سياق تصريحاتهم لليومية من الوضعية المتردية التي يشهدها محيطهم البيئي جراء الانتشار المذهل للنفايات المنزلية التي غزت الشوارع، محملين المسؤولية في ذلك إلى تقاعس عمال النظافة عن الوقوف على نظافة المنطقة، مما حولها إلى شبه مفرغة حقيقية للقمامات المنزلية، هذه الأخيرة التي تراكمت أمام المساكن وعلى الأرصفة، حيث تسببت في انبعاث روائح كريهة أضحت تشمئز منها النفوس، ناهيك عن أنها تحولت إلى مصدر لجلب الحيوانات الضالة والحشرات الضارة التي وجدت بالمكان ملاذها الوحيد مما ساعد على انتشار عدة أمراض وسط مقيمي البلدية الذين تضرروا من مخلفات الظاهرة، مؤكدين في تصريحاتهم أنه وعلى الرغم من المراسلات المتكررة التي قاموا برفعها إلى منتخبيهم المحلين من أجل النظر في واقعهم وبعث مشاريع ترفع التهميش عنهم، بيد أن نداءاتهم لم تلقى ولحد الساعة آذانا صاغية.
وعليه، يطالب مواطني الإقليم من المسؤولين المحلين بضرورة البعث بمشاريع التنمية المحلية على مستوى المجمعات السكنية الكائنة ببلدية حتى ترفع عن قاطنيها المعاناة والغبن الذي طالهم.
فيفي.ع

عن eldjazair

شاهد أيضاً

303581

فيما رفعت 1350 طنا خلال السنة الجارية :
“نات كوم” تجمع 16.692 طن نفايات من حي القصبة العريق في 2016

كشفت مصالح المؤسسة المختصة في النظافة لولاية الجزائر “نات كوم” أنه تم جمع قرابة 17.000 …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super