السبت , ديسمبر 15 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / المحلي / التظاهرة اقترحتها الجزائر ولقيت الإجماع في الأمم المتحدة:
ولاية الجزائر تسطر برنامجا ثريا للاحتفال باليوم العالمي لـ “العيش بسلام”

التظاهرة اقترحتها الجزائر ولقيت الإجماع في الأمم المتحدة:
ولاية الجزائر تسطر برنامجا ثريا للاحتفال باليوم العالمي لـ “العيش بسلام”

تعتزم ولاية الجزائر على إحياء اليوم العالمي لتظاهرة “العيش في سلام” المصادف لـ 16 ماي، والذي يعتبر استجابة للمساعي التي تضمنتها اللائحة الأممية المصادق عليها يوم 08 ديسمبر 2017 ، بمبادرة من الدولة الجزائرية، والتي تدعو المجتمع الدولي الى ترسيخ ثقافة السلم والتضامن كحل سلمي لفض النزاعات، خاصة وأن التجربة التي خاضتها الجزائر من خلال سياسية السلم والمصالحة الوطنية أصبحت رائدة على المستوى المحلي والإقليمي.
وحسب ما أكدته المنسقة العامة للتظاهرة محمدي فيروز في ندوة صحفية عقدتها أمس بمقر ولاية الجزائر فقد تم تسيطر برنامج ثري لإبراز المفاهيم التي جاءت بها اللائحة، حيث ستكون فرصة للتذكير بالمجهودات التي قامت بها الجزائر من خلال تطبيق مواثيق ونصوص المصالحة والسلم الوطنيين .
وأضافت موحمدي بأن أهم المحاور الأساسية للبرنامج تتمثل في تنظيم ندوات ولقاءات حول موضوع التظاهرة تجمع أسرة الإعلام بالمجتمع المدني ، بالإضافة الى تسمية حي “سالاماني الجديد” بلدية الكاليتوس بإسم ” حي العيش مها في سلام ” وهذا تزامنا مع عملية الترحيل 23.
كما ستتضمن التظاهرة إلقاء دروس حول أهداف التظاهرة على مستوى المؤسسات التربوية بالإضافة الى إقامة نشاطات ثقافية ورياضية وغرس شجرة زيتون، الى جانب عرض فيلم بقاعة ابن خلدون يحمل شعار الفعالية وإقامة احتفالية رسمية غدا بساحة المصالحة الوطنية تتضمن عدة فقرات على غرار إعلان ولاية الجزائر “عاصمة للعيش معا في سلام”
من جانب آخر أبرز محمد الطاهر الديملي ممثل عن المجتمع المدني بولاية الجزائر بأن المبادرة هي جزائرية في الأصل، ودعمتها الدبلوماسية الجزائرية حتى وصلت إلى الأمم المتحدة وتم التصويت عليها من قبل 193 دولة مما يجعل للاحتفال بها في الجزائر طابع خاص. كما أن والي ولاية الجزائر عبد القادر زوخ أعطى للتظاهرة أهمية قصوى حيث تم إشراك كل المؤسسات سواء التربوية اجتماعية والاقتصادية من اجل إنجاح ذه التظاهرة التي تعتبر انتصار حقيقي للجزائر على جميع المستويات الأمنية وسياسية والتنموية و المحلية.
بالمناسبة ذكر محافظ الكشافة الإسلامية بالعاصمة رشيد بودينة أنه سيتم تنظيم عبر مختلف بلديات الجزائر العاصمة تظاهرات ثقافية ودينية وعلمية تبرز مفهوم قيم اليوم العالمي “للعيش بسلام” فضلا على تظاهرات فكرية ورياضية وثقافية ومسابقات دينية وذلك بمشاركة أفواج الكشافة الإسلامية إلى جانب نشاطات ذات طابع بيداغوجي و تحسيسي لترقية ثقافة التعايش.
وأوضح رئيس فرع مؤسسة “جنة العارف” بالعاصمة عمراوي توفيق أن “البرنامج الاحتفالي الذي يمتد إلى غاية 12 يونيو المقبل يتضمن ندوات فكرية و ورشات تكوينية ونشاطات ثقافية وفنية “، كما كشف أن ولاية مستغانم ستحتضن يوم 15 يوليو القادم مؤتمرا دوليا بهدف “إبراز قيم التسامح وأهميتها لدى شعوب المعمورة”.
فلة سلطاني

عن eldjazair

شاهد أيضاً

انقطاع التموين بالغاز اليوم ببوزريعة في العاصمة

سيشهد التموين بغاز المدينة انقطاعا  اليوم ابتداء من الساعة الواحدة زوالا (13 سا) على مستوى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super