السبت , فبراير 27 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / خلال جلسة استماع من طرف لجنة النقل بالمجلس الشعبي الوطني:
وزير النقل يقترح بناء طرق ذات طوابق لتجاوز الازدحام المروري بالعاصمة

خلال جلسة استماع من طرف لجنة النقل بالمجلس الشعبي الوطني:
وزير النقل يقترح بناء طرق ذات طوابق لتجاوز الازدحام المروري بالعاصمة

استمعت لجنة النقل والمواصلات والاتصالات السلكية واللاسلكية أمس، إلى وزير الأشغال العمومية ووزير النقل بالنيابة فاروق شيعلي، الذي قدم عرض حال حول مخطط سير العاصمة ووضعية قطاع النقل والآفاق المستقبلية.
وأوضح الوزير ذاته أنه تم إنشاء شركة فرعية لمؤسسة مترو الجزائر العاصمة لتحل محل شركة “RATP الجزائر”، وذلك بالموازاة مع مواصلة انجاز مشروع توسعة شبكة ميترو الجزائر العاصمة في شطره الرابط بين عين النعجة، براقي والحراش والمطار، إلى جانب مواصلة انجاز الخط الأول للترامواي في ولاية مستغانم وكذا متابعة أشغال التوسعة في قسنطينة مع الاستمرار في انجاز المصعد الهوائي في تيزي وزو.
وتابع الوزير شيعلي بالقول أنه تم استلام محطتين بريتين للمسافرين في كل من غرداية وإليزي، وهذا بمقابل تواصل عملية إنجاز محطات أخرى في ولايات قالمة مغنية، سكيكدة، جانت، أدرار والجزائر (بئر مراد رايس).
وفيما يتعلق بالنقل في المجالين الجوي والبحري، أشار ممثل الحكومة إلى مواصلة انجاز كل من مشروع تطوير تسيير المجال الجوي والمحطة الجديدة لمطار وهران، إضافة إلى استلام ومواصلة انشاء عدة أبراج مراقبة، إلى جانب تطوير وتحديث النقل البحري بتعزيز أسطول الشركة الوطنية لنقل المسافرين بباخرة “باجي مختار 3” والتي تسع 1800 مسافرا و600 مركبة.
وكشف شيعلي، في هذا المقام، عن منح عقدي امتياز للنقل البحري للمسافرين والبضائع وكذا إصدار ثمانية اعتمادات لممارسة نشاط مساعدة للنقل البحري ومئة وخمسين (250) شهادة كفاءة للبحارة ومئة وسبع وسبعين شهادة للناقلات، واعتبر الوزير هذه الحصيلة مؤشرا على التحول الرقمي الذي يشهده القطاع، لاسيما بعد أن تم تدشين حاضنة قطاع النقل والتي تستوعب عشر شركات ناشئة “نقل- تك”.

بناء طرق سريعة موازية أو ذات طوابق لتجاوز مشكلة الازدحام
في إطار آخر، تم التطرق إلى مشكلة ازدحام حركة المرور بالعاصمة، والتي تشكل هاجسا للمواطن، حيث قال الوزير أنه تم طرح ورقة طريق تضم عدة خطط من بينها انجاز نظام للتحكم في حركة المرور، حيث أسند هذا المشروع لطرفين جزائري واسباني، وقال السيد شيعلي أن رفض اعطاء تصاريح لاستخدام كاميرات المراقبة والألياف البصرية تسبب في توقفه، إضافة إلى انسحاب الشريك الاسباني بعد تفشي كوفيد- 19.
وبحسب هذا الخطة، كان يفترض أن يتضمن مشروع تسيير حركة المرور بالعاصمة انشاء 500 مفترق طرق، حيث كان سينجز منها 200 مفترق طريق كمرحلة أولى، إلا العملية عرفت بطءً غير متوقع فلم يتم انجاز سوى 22 فقط. وبالمقابل، أوضح ممثل الحكومة أن الحل الأنجح لمشكلة الازدحام المروري في العاصمة هو إنشاء طرق سريعة موازية أو ذات طوابق، وذلك بسبب ضعف طاقة استيعاب الطرق السريعة الحالية، فالطريق السريع بودواو- زرالدة، مثلا يشهد مرور 220 ألف سيارة يوميا.
فلة.س

عن amine djemili

شاهد أيضاً

طيّ صفحة تسيير المجلس بالنيابة منذ أفريل 2019 :
تزكية صالح قوجيل بالأغلبية رئيسا لمجلس الأمة

أكد رئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل بعد تزكيته على رأس الغرفة العليا للبرلمان، أنه “رغم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super