الأحد , مارس 7 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / القيادي في حركة مجتمع السلم، ناصر حمدادوش لـ "الجزائر": :
“نحن من أكبر الأحزاب جاهزية لأي استحقاق انتخابي”

القيادي في حركة مجتمع السلم، ناصر حمدادوش لـ "الجزائر": :
“نحن من أكبر الأحزاب جاهزية لأي استحقاق انتخابي”

• نريد الذهاب إلى توافق وطني عبر حوار جاد من أجل المرحلة القادمة
• نرحب بأي مبادرة وطنية ووجود المبادرات ظاهرة صحية

أكد البرلماني والقيادي في حركة مجتمع السلم، ناصر حمدادوش، أن حزبه من أكبر الأحزاب جاهزية لأي استحقاق انتخابي بحكم الخبرة والتجربة وكذلك الإنتشار التنظيمي في كل ربوع الوطن، وقال إن التنافس غير الشريف والصراعات والإنقسامات لا تخدم البلاد، وأكد بالمقابل على أهمية “التوافق الوطني” عبر حوار جاد من أجل المرحلة القادمة.
وقال ناصر حمدادوش في تصريح لـ “الجزائر” إن “الحوار بين الجزائريين هو الذي دائما يصب في مصلحة البلاد.. والتنافس غير الشريف والصراعات والإنقسامات لا تخدم البلاد”، وفي تعليقه على مبادرة الجدار الوطني التي دعت إليها بعض الأحزاب، رد حمدادوش: “نحن نرحب بأي مبادرة وطنية تحت أي مسمى ومن أي جهة كانت ..مادامت هذه المبادرات وطنية وفوق حزبية وفوق أيديولوجية..وجود المبادرات ظاهرة صحية تدل على حيوية الحياة السياسية”.

الوضع الإقليمي والدولي المحيط بالجزائر “مُعقد وخطير”
وفي رده على سؤال بخصوص دعوة حركة مجتمع السلم ومجموعة من الأحزاب والشخصيات السياسية والمنظمات والأكاديميين لتفعيل “العمل المشترك” لمواجهة التحديات الخارجية” وذلك خلال ندوة وطنية بعنوان ” الجزائر.. والتحديات الخارجية” بالقول: “الندوة هي وطنية من تنظيم مجموعة من الأحزاب والجمعيات والنقابات والشخصيات الوطنية حول موضوع الجزائر والتحديات والتهديدات الخارجية ..الوضع الإقليمي والدولي المحيط بالجزائر صعب ومعقد وخطير وضاغط على الجزائر، ولذلك من أجل تمتين الجبهة الداخلية ومواجهة التهديدات الخارجية جاءت هذه الندوة لمعالجة مجموعة من الملفات على رأسها التهديدات والمتمثلة في لوائح الإتحاد الأوروبي، وكمحاولات التدخل وقضية التطبيع المغربي مع الكميان الصهيوني، موجة التطبيع ومحاولات تصفية القضية الفلسطينية، والوضع المحيط بالجزائر خاصة في دول الساحل وغيرها”.

تداعيات كورونا على الوضع الاقتصادي
وأشار محدثنا إلى الوضع الإقتصادي والإجتماعي للبلاد، مشيرا إلى وجود تداعيات كبيرة لأزمة كورونا، وتأثيرها على الوضع المالي للبلاد.
وفي المقابل، تحدث حمدادوش عن مسألة تمتين الجبهة الداخلية، من أجل تعزيز الحريات السياسية والإعلامية والمجتمعية، واحترام الإرادة الشعبية والشفافية وغيرها.

مشاورات حقيقية مع الأحزاب حول قانون الإنتخابات
وبخصوص ملف الانتخابات قال القيادي في حركة مجتمع السلم إن هنالك أولوية في المرحلة الحالية، مؤكدا وجود توجه لإنتخابات محلية وتشريعية مسبقة، وأشار إلى مشروع لقانون الإنتخابات، ودعا في هذا الشأن لمشاورات حقيقية وجدية تأخذ بالمقترحات العملية للأحزاب والشخصيات المعنية بهذه المشاورات، وأضاف:” وأضاف: “نريد الذهاب إلى توافق وطني عبر حوار جاد ومسؤول من أجل المرحلة القادمة وعلى رأسها الإنتخابات”، لافتا: “من أجل أن تكون لدينا مؤسسات ومجالس منتخبة تعكس الإرادة الشعبية والتي تدخل كذلك في تمتين الجبهة الداخلية وتخفف العبء على السلطة الجديدة”.
وفي رده على سؤال “الجزائر” بخصوص مقترحات “حمس” بخصوص قانون الإنتخابات وتحضيرها للمرحلة المقبلة، قال حمدادوش: “لحد الآن مدام أن مشروع رئيس الجمهورية حول قانون الانتخابات لم يظهر بعد وسيرسل كما وعد إلى الأحزاب، وسيفتح باب المشاورات وطنية حول الموضوع الأكيد نحن لدينا مقترحات ولدينا أرضية مكتوبة منذ سنوات، ورؤيتنا للنظام الإنتخابي في الجزائر..لكن ما يهمنا هو كيف يمكن ضمان انتخابات تنافسية شريفة بتكافؤ الفرص، وانتخابات نزيهة تعكس الإرادة الشعبية “، لافتا: “كل المقترحات التي تصب في هذا الإتجاه نحن معها سواء كانت المقترحات منا أو من غيرنا ..الجميع يعترف أنه لحد الآن لم نصل إلى إنتخابات نزيهة، وديمقراطية فعلية على رأسها تطهير الهيئة الناخبة ، وتمكين الأحزاب السياسية من الإطلاع عليها”، مشددا على أهمية ضمان نزاهة الإنتخابات ومراقبتها.

التوافق والشراكة السياسية
وأضاف ناصر حمدادوش، بخصوص جاهزية الحركة للاستحقاقات القادمة: “أكيد أن حركة مجتمع السلم الآن هي من أكبر الأحزاب جاهزية لأي استحقاق انتخابي بحكم الخبرة والتجربة، وبحكم الانتشار التنظيمي في كل ربوع الوطن، وبحكم أن الحركة واجبها الوطني يفرض عليها المشاركة في الإنتخابات والتمثيل في المجالس المنتخبة..لاعتقادنا أن الأزمة أكبر من الجميع والمشاركة في الانتخابات تعكس نوعا من الإرادة ولكن في نفس الوقت نؤمن بالتوافق والشراكة السياسية مع غيرنا ونتعاون جميعا من أجل العبور الآمن بالبلاد أمام التحديات والمخاطر الحالية والمستقبلية”.
خديجة قدوار

عن amine djemili

شاهد أيضاً

بلجود خلال إشرافه على تنصيب والي تقرت::
“التقسيم الإداري الجديد قائم على حوكمة القطاع الاقتصادي وتلبية حاجات المواطنين”

أشرف وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود أمس، على تنصيب ناصر السبع واليا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super