الخميس , مارس 4 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / المحلي / في رابع يوم من عيد الأضحى المبارك :
محلات الأكل الخفيف مغلقة…والموظفون في رحلة بحث عن وجبة غذاء

في رابع يوم من عيد الأضحى المبارك :
محلات الأكل الخفيف مغلقة…والموظفون في رحلة بحث عن وجبة غذاء

أغلقت العديد من المطاعم ومحلات الأكل السريع أبوابها أمام زبائنها في رابع أيام العيد وهو الأمر الذي اضطر العاملين للتنقل من حي لآخر بحثا عن مطعم مفتوح يقتنون منه وجبة الغذاء بينما استعان آخرون بالوجبات الباردة.
ورغم مرور يومي عيد الفطر المبارك، غير أن محلات الوجبات السريعة والمطاعم لا تزال مغلقة في وجه المواطنين وخاصة الموظفين منهم، وهو ما أكدته الزيارة الاستطلاعية التي قادتنا إلى بعض الأحياء العاصمية، أين لا تزال العديد من محلاتها موصدة، حيث أن الخدمات المقدمة للمواطن قليلة للغاية، ما جعل المواطنين يجتهدون ويسعون لإيجاد محل” فاست فود” مفتوح والحصول على وجبة الغداء.

قلب العاصمة يتوقف عن النبض

ففي بعض أحياء العاصمة على غرار” ديدوش مراد” ,شارع” حسيبة بن بوعلي”و “ساحة اودان” قلب العاصمة النابض، لاحظنا تذبذبا في المناوبة من قبل الخبازين بالإضافة إلى مطاعم الأكل السريع، اين وجدنا غالبيتها مغلقة، حيث استقبلت أعدادا هائلة من الموظفين.
فحتى الوجبات الباردة لم تكن خيارا صائبا بالنسبة للبعض في ظل أزمة الخبز في المحلات التجارية والطوابير الطويلة في المخابز، وفي هذا الخصوص أعرب بعض الموظفين عن تذمرهم لعدم توفر الحد الأدنى من الخدمات وعدم الالتزام بتعليمات وزارة التجارة وهو ما أدى إلى ظهور طوابير خصوصا على الخبز.
ولم يهضم هؤلاء هذا التذبذب الذي أرغمهم على التنقل مسافات طويلة ولأحياء أخرى لتناول وجبة الغذاء، مؤكدين أن أغلب أصحاب محلات “الفاست فود” والمطاعم يقطنون خارج منطقة عملهم، إلى جانب بعض عمال المطاعم الذين اغتنموا الفرصة لقضاء العيد رفقة الأهل والأقارب ليكون الأمر سببا في خلوها من العمال والموظفين، والأمر الذي تأسف له بعض المواطنين الذين وجدوا أنفسهم مضطرين إلى الاعتماد على أنفسهم خاصة الموظفين منهم الذين يضطرون إلى شراء الأجبان والمأكولات الباردة لتناول وجبة الفطور .
وفي هذا الصدد أرجع رئيس الإتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين الحاج الطاهر بولنوار مشكلة إغلاق محلات الوجبات السريعة بعد العيد الى ان معظم عمال المطاعم يسكنون خارج الولايات التي يعملون بها كونهم يغتنمون فترة ما بعد العيد لقضاء عطلتهم وهو ما يدخل المستهلكين وتحديدا الموظفين في أزمة حقيقية لمدة أسبوع و قد تمتد الى 10 ايام.
إيمان بوفيجلين

عن amine djemili

شاهد أيضاً

طالبوا بتدخل السلطات المعينة في أقرب الآجال :
تذبذب توزيع مياه الشرب يثير استياء سكان برج الكيفان

اشتكى سكان برج الكيفان على غرار “حي فايزي ، و”حي علي الصادق وحي الدوم” من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super