الأحد , فبراير 25 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / اتهموا بمحاولة قلب نظام الحكم :
محكمة الجنايات بغرداية تبرئ ستة مناضلين في الأفافاس

اتهموا بمحاولة قلب نظام الحكم :
محكمة الجنايات بغرداية تبرئ ستة مناضلين في الأفافاس


استفاد ستة مناضلين من أصل ستة مناضلين في حزب جبهة القوى الاشتراكية من حكم البراءة أمام محكمة الجنايات بمجلس قضاء غرداية.
ومثل أربعة متهمين غير موقوفين، وخامس موقوف بينما لا يزال السادس خارج الوطن، وهم جميعا من ولاية غرداية.  ووجهت النيابة العامة للمتهمين، تهما نفتها هيئة الدفاع منها تكوين جمعية أشرار بهدف قلب نظام الحكم وتحريض المواطنين على حمل السلاح ضد مصالح الدولة والمساس بوحدة التراب الوطني.
ونفي المتهمون إدارة صفحتين على الفايسبوك اعتبرتهما النيابة العامة مثيرتان للكراهية، و تشكلان اعتداء على أمن الدولة، وبالتالي المسؤولية عما نشر فيهما.
وكشفت مجريات الجلسة أن المتهمين من أعضاء لجنة الوساطة التي تأسست لإنهاء العنف الطائفي الذي أوقع 35 قتيلا على الأقل بين ديسمبر 2013 وجويلية 2015 في منطقة غرداية .
وذكر المحامي نور الدين بنسعيد وهو أحد المحامين الـ20 في هيئة الدفاع، أن “الملاحقات لا تستند على أساس حقيقي “. وقال المحامي مصطفى بوشاشي، لـوكالة”فرانس برس”: “لقد تم إحقاق العدالة في هذه المحاكمة التي ما كان يجب أن تحصل “. ودافعت جبهة القوى الاشتراكية في بيان لها أول أمس،عن المتهمين وذكرت انهم “ساهموا في إعادة الهدوء إلى هذه المنطقة ولم يخرجوا أبدا عن النضال السلمي في الإطار القانوني
واعتبر الحزب المعارض أن ملف الاتهام “تمت فبركته عمدا. ونشر نواب حزب القوى الاشتراكية على صفحاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك بيانات مساندة، وباركوا قرار المحكمة واعتبروه قرارا صائبا. وكشف الأمين الأول لحزب جبهة القوى الاشتراكية محمد حاج جيلالي في تصريح “للجزائر “أمس أن حكم البراءة كان منصفا في حق المتهمين، ولم يخف المتحدث ارتياحه لسير المحاكمة، واصفا الحكم،أنه نتاجا لمناضلي جبهة القوى الاشتراكية في الدفاع عن الحريات .
وأضاف حاج جيلالي “نحن حزب يناضل بشكل سلمي من أجل حقوق الإنسان وحرية التعبير والاحترام المتبادل والتعايش”.  وذكر المتحدث أن المحاكمة كانت شعبية بامتياز، إذ شهدت حضورا شعبيا مذهلا،من العائلات والمناضلين والمتعاطفين والإعلام وسكان المنطقة الذين تنقلوا لمتابعة مجريات المحاكمة التي انطلقت صبيحة الخميس وانتهت في حدود الساعة الخامسة مساءا ،ويتم النطق بالبراءة وإخلاء السبيل في حدود السادسة والنصف.
يذكر أن توقيف المتهمين يعود إلى شهر نوفمبر 2016، حيث أوقف المتهمون للتحقيق في استعمال شبكات التواصل الاجتماعي للدعوة إلى الكراهية والتحريض بين سكان منطقة ميزاب التي كانت مسرحا لمواجهات بين مجموعات أفضت إلى أعمال تخريب وسرقة وحرق.
وتم تقديم المتهمين أمام القضاء ليتابعوا بتهم تمس بأمن الوطن.
وتابع الإعلام المحلي والعالمي ما جرى في ولاية غرداية في شهر نوفمبر 2013، حيث اندلعت أعمال عنف وتخريب طالت مناطق مختلفة وانتشرت شرارة التخريب إلى سهل وادي ميزاب الذي يضم أربع بلديات ضاية بن ضحوة وغرداية وبونورة والعطف وبريان،وكادت الأحداث أن تفجر المنطقة برمتها لولا تدخل الجيش الذي تمكن بالتعاون مع العقلاء في غرداية من إخماد الفتنة.
رفيقة معريش

عن eldjazair

شاهد أيضاً

أكدت أنها تنذر بالانزلاق نحو المجهول :
جبهة العدالة والتنمية تحذر من التعاطي الخاطئ مع الاحتجاجات

حذرت جبهة العدالة والتنمية من التعاطي الخاطئ للسلطات مع إحتجاجات الأساتذة والأطباء وطلبة المدارس العليا،وقالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super