الخميس , يوليو 19 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الحدث / دعوات لتقديم ملف مغاربي مشترك لمونديال 2030:
كرة القدم تعيد بناء العلاقات المغاربية

دعوات لتقديم ملف مغاربي مشترك لمونديال 2030:
كرة القدم تعيد بناء العلاقات المغاربية

حققت الجزائر بتصويتها لصالح ملف المغرب لتنظيم كأس العالم 2026 على إشادة العديد من الأطراف داخل المغرب العربي وخارجه، حيث أن موقف الجزائر الأخير أذاب الجليد مع الشقيقة المغرب التي قدرت بصورة كبيرة الموقف الرسمي الجزائري، وتعالت دعوات من عدة شخصيات مغاربية لتقديم ملف مغاربي مشترك للدخول به المنافسة لاحتضان مونديال 2030.
خرج وزير الخارجية والتعاون الدولي المغربي ناصر بوريطة هذه المرة لشكر الجزائر رسميا على تصويتها لصالح ملف المغرب لاحتضان أكبر تظاهرة كروية في العالم، رغم مرارة الخسارة، في وقت خذلها أكبر حلفاءها في المنطقة العربية الذين صوتوا للملف الثلاثي الذي تتقدمه الولايات المتحدة الأمريكية. وكان وزير الخارجية والتعاون الدولي المغربي مباشرة بعد إعلان النتيجة بعدم تمكن ملف بلاده من ورقة تنظيم مونديال 2026 وظهور قائمة الدول المصوتة، حمل سماعة الهاتف واتصل بالسفير الجزائري بالرباط ليعبر له عن امتنان السلطات المغربية للموقف الجزائري ” المشرف ” من قضية التصويت لصالح بلاده أمام الملف الثلاثي الذي تقدمت به الولايات المتحدة، كندا والمكسيك. خاصة أن الجزائر عبرت رسميا وعلى أعلى مستوى عن دعمها الكامل للملف المغربي كما صرح بذلك وزير الشباب والرياضة الأسبق الهادي ولد علي، كما أطلقت ” الضوء الأخضر ” للاعب الدولي ونجم الخضر ” في الثمانينات ” لخضر بلومي لأن يعين سفيرا للترويج للملف المغربي.
وحظي الموقف الجزائري من ملف الجارة المغرب على الإشادة المطولة من طرف العديد من وسائل الإعلام العربية التي وصفت موقفها بـ ” المشرف جدا ” و” المثالي ” و” الحكيم ” بما أنها تسامت على خلافاتها التقليدية مع جارتها المغرب واختارت الوقوف إلى جانبها في معركة ” الفيفا “، مع 14 بلدا عربي آخر، بينما صوتت كل من السعودية ولبنان والأردن والعراق والإمارات والكويت والبحرين، لصالح الملف الأمريكي الثلاثي.
وفي ذات السياق، أشاد الرئيس التونسي الأسبق منصف المرزوقي بتصويت الجزائر لصالح الملف المغربي، وقال في تدوينة له على صفحته في ” الفايسبوك ” ” لو سئلت لمن تتوقع أن يصوت الجزائريون في اختيار منظم كأس العالم 2026 لما تردّدت لحظة وأنا أعرف الناس بطبع هؤلاء الرجال طبعا سيصوتون للمغرب “.
وفي المقابل، نوه الكاتب الصحفي الفلسطيني المعروف عبد الباري عطوان بتصويت الجزائر رفقة 13 دولة عربية أخرى لملف المغرب، معتبرا أن الجزائر ” ترفعت عن خلافاتِها مع المغرب، وقدمت مثلا مشرفا في الأخلاق الإسلامية والعربية، وأواصر حسن الجوار عندما أعلنت منذ اليوم الأول أنها ستعطي صوتها للمغرب الشقيق دون تردد “.
واستطرد عبد الباري عطوان في افتتاحيته على موقعه الإخباري ” رأي اليوم ” قائلا بأن ” الدول التي صوتت للملف الأمريكي يجب أن تنكس أعلامها خجلا، فقد ألحقت ضررا غير مسبوق بالتضامن العربي، وقدمت هدية لا تقدر بثمن للجماعات العنصرية المتطرفة المعادية للعرب والتعايش في أقطار الاتحاد المغاربي “.
• كرة القدم تغير الخريطة السياسية للمنطقة
حققت كرة القدم ما لم تحققه المواقف والمواقع السياسية في المنطقة العربية والمغاربية خصوصا، في حين أنها كسرت الكثير من الأعراف في العلاقات العربية-العربية، فكانت أولى ارتدادات رفض التصويت السعودي للملف المغربي أن قاطع وزير الثقافة والاتصال المغربي محمد الأعرج اجتماع وزراء إعلام ” دول التحالف لدعم الشرعية في اليمن “، المقرر انعقاده بمدينة جدة السعودية، في 23 جوان الجاري. وعزا البيان، عدم مشاركة الوزير المغربي ” لارتباطات متعلقة بالأجندة ” دون إعطاء تفاصيل أخرى، لكن بعض التقارير تحدثت عن غضب مغربي رسمي من نتائج التصويت.
وفي وقت سابق، أعرب وزير الرياضة المغربي رشيد الطالبي العلمي، عن ” أسف بلاده العميق للخيانة التي تعرض لها من طرف بعض الأشقاء العرب بمناسبة التصويت على ملف ترشيحه لاحتضان كأس العالم لعام 2026 “. ودعا في نفس الوقت إلى ملف مشترك مع البلدان المغاربية، الجزائر وتونس لتقديم ملف واحد في 2030.
وهو نفس الإتجاه الذي ذهب إليه رئيس ” الفاف ” خير الدين زطشي الذي أفاد من روسيا قائلا : ” بالفعل، صوتنا للملف المغربي، لكنني أرى أن الأموال الضخمة التي حملها الملف الثلاثي الأمريكي حسمت بشكل كبير في اختيار باقي الاتحادات “، مقترحا في نفس السياق : ” أعتقد أنه يجب في المستقبل أن تقدم ملفات مشتركة بين البلدان التي تعتزم تنظيم المونديال، وذلك من أجل تقوية حظوظها “. ودعا الرئيس التونسي الأسبق منصف المرزوقي إلى ترشح ثلاثي لاستضافة كأس العالم 2026 بعد هذا التوافق الجزائري التونسي المغربي.
وما هذه إلا مؤشرات في الاتجاه الصحيحة، عبرت عليها الرياضة الأكثر شعبية في العالم، وتبقى الكرة في مرمى الحكومات لإبداء حسن النوايا الحقيقية في تجاه الاتفاق على ملف مشترك لتنظيم مونديال 2030.. فهل ستسجل الدول المغاربية هدفا في مرمى التاريخ ؟؟.. الإجابة سيكشف عنها المستقبل القريب.
إسلام كعبش

عن eldjazair

شاهد أيضاً

مليكة معطوب :
” على فرحات مهني التوقف عن الحديث باسم الونّاس معطوب “

انتقدت شقيقة الفنان الراحل معطوب الوناس مليكة معطوب، تصريحات فرحات مهني زعيم الحركة الانفصالية في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super