الأحد , يونيو 16 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة / قالت بأنها ليست مرفوضة شعبيا ووعدت برقابة المهرجانات الثقافية: مريم مرداسي تطيح بابراهيم صديقي وحميدو مسعودي والسعيد ولد خليفة

قالت بأنها ليست مرفوضة شعبيا ووعدت برقابة المهرجانات الثقافية: مريم مرداسي تطيح بابراهيم صديقي وحميدو مسعودي والسعيد ولد خليفة

 

 

أطاحت وزيرة الثقافة مريم مرداسي بحميدو مسعودي من على رأس معرض الكتاب الدولي، وابراهيم صديقي من على رأس مهرجان وهران السينمائي العربي، وسعيد ولد خليفة من على رأس مهرجان عنابة السينمائي المتوسطي.

وفي ندوة نشطتها وزيرة الثقافة، مريم مرداسي، أمس بقصر الثقافة” مفدي زكرياء”، بحضور كل إطارات وزارة الثقافة، كشفت الوزيرة عن تعيين كل من احمد بن صبان على رأس مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي، ومحمد ايقارب على رأس الصالون الدولي للكتاب، و محمد حازورلي على رأس مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي.

اللقاء الذي نشطته وزيرة الثقافة مريم مرداسي، كان بهدف تقديم حصيلة النشاطات الثقافية والفنية المنجزة خلال شهر رمضان المبارك عبر كافة ولايات الوطن، وتحضير برنامج وزارة الثقافة خلال موسم الاصطياف 2019، والتحضير لمجريات تنظيم جائزة رئيس الدولة “علي معاشي للمبدعين الشباب”، ومراسم تكريم المتوجين بها، المقررة يوم الخميس 13 جوان 2019 بأوبرا الجزائر “بوعلام بسايح”، فضلا عن إعداد وتحضير المهرجانات، أبرزت مرداسي أن كل النشاطات الثقافية المسطرة خلال الشهر الفضيل تحققت مع مراعاة خصوصية صلاة التراويح، حيث كانت تنطلق بعد صلاة التراويح، أما بخصوص موسم الاصطياف فشددت الوزيرة أن النشاطات الثقافية ستنظم مع مراعاة خصوصية المنطقة والمناخ في كل ولاية، مع تركيز كبير على الثقافة الجوارية، ذلك أن المواطن يبقى في صلب الاهتمامات –تقول-.

الوزيرة وفي حديثها عن اللجنة الوزارية التي نصبت لمرافقة المهرجانات الثقافية، قالت بأنها ستكون للتأطير، التنظيم والمراقبة الصارمة تفاديا للسلبيات والمشاكل التي كانت سابقا، ولامجال للخطأ لمحافظات هذه المهرجانات، مشيرة أن كل التغييرات التي تم إحداثها باستشارة المستشارين والإطارات، هدفها الرقي بالقطاع، واعدة بأن كل المهرجانات ستكون أحسن بكثير عما كانت عليه في السابق، مشددة في سياق آخر على إعادة النظر في دفتر الشروط، مركزة على ضرورة الحفاظ على هيبة وسمعة الدولة الجزائرية، مشيرة أيضا أن فكرة إلغاء مجانية دخول الصالون الدولي للكتاب تطرح كل عام، وطرحت هذا العام، لكن لم تدخل حيز التنفيذ، لذلك تؤكد مرداسي على إبقاء مجانية صالون الكتاب.

 وفي سؤال على فتح ملفات الفساد، إذا ماأرادت دخول التاريخ ونيل رضا الشعب الرافض لحكومة تصريف الأعمال، قالت مريم مرداسي في ردها  لست مرفوضة شعبيا، جئت من أجل الوطن، أخاف من الله وأخاف على الوطن، مضيفة بأنها تمثل الحكومة الجزائرية وبكل فخر، ومشت  في كل طرقات العاصمة وقسنطينة وبدون مرافقة أمنية، ولم تجد هذا الرفض الشعبي، لذلك هي تمارس مهامها كاما ينبغي.

صبرينة كركوبة

عن Sabrina kerkouba

شاهد أيضاً

الجزائر حاضرة في الدورة الثانية لمهرجان أيام قرطاج لـــ “المونودراما”

  تحتضن العاصمة تونس في الفترة الممتدة بين الـ 17 و الـ 21 جوان الجاري، الدورة الثانية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super