الإثنين , مارس 8 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / المحلي / بهدف توفير بيئة سليمة للمواطنين:
عمليات التنظيف والتعقيم تتواصل عبر بلديات العاصمة

بهدف توفير بيئة سليمة للمواطنين:
عمليات التنظيف والتعقيم تتواصل عبر بلديات العاصمة

تستمر عمليات تنظيف أحياء و شوارع بلديات العاصمة ضمن برنامج حملة النظافة الوطنية للوقاية من فيروس كورونا ، بهدف توفير بيئة سليمة ونظيفة للمواطنين.

وانطلقت المصالح الولائية للمقاطعة الإدارية لدرارية غرب العاصمة، في تنظيم عمليات تنظيف واسعة شملت كخطوة أولى عددا من النقاط السوداء بالبلديات الخمسة التابعة لإقليم المقاطعة، وذلك تنفيذا لأوامر والي ولاية الجزائر، يوسف شرفة، الذي شدد على ضرورة الحفاظ على المحيط والتخلص من كل ما يشوهه.

وكان الوالي يوسف شرفة، قد أسدى تعليمات، خلال لقاء تنسيقي جمع العديد من المتدخلين، من المصالح المحلية، ومصالح المؤسسات الولائية، الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لدرارية، بتنظيم حملة تنظيف وتنقية واسعة لتشمل كل البلديات الخمسة، من أجل مواصلة برنامج التنظيف الذي انطلق منذ أشهر وما يزال مستمرا عبر كامل إقليم ولاية الجزائر، ويشمل كل البلديات الـ ــ57.
عملية التنظيف انطلقت من بلدية الدويرة، التي حظيت بتنظيف كل مداخل ومخارج الطرق السريعة المؤدية إليها، وببلدية الدرارية، عرف كل من حيي “السبالة” و”527 مسكن عدل أمام ثانوية “عبد العزيز رضوان”، تنظيفا شاملا، أما ببلدية بابا حسن، فتم اختيار حيي “السلام” و “1432 مسكنا” لذات العملية، ثم بلدية الخرايسية، وأخيرا بلدية العاشور، التي عرفت عملية ليلية لرفع الأتربة على الطريق الولائي رقم 116.
وأكدت ذات المصالح، أن عملية التنظيف لخمس بلديات، سخر لها 174 عون نظافة، إضافة إلى 21 شاحنة مختلفة الأوزان و5 جرافات متنوعة.
من جهته، قام الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لدرارية، بخرجة ميدانية على مستوى إقليم بلدية العاشور وبابا حسن، لتفقد ومعاينة أشغال عمليات التنظيف والتطهير و القضاء على النقاط السوداء التي كانت موضوع اجتماع في وقت سابق، حيث عاين و تفقد مواقع تنظيف محيط ثانوية عبد العزيز رضوان بالعاشور، وكذا تنظيف الطريق الولائي رقم 116 باتجاه الطريق الوطني رقم 36، كما تفقد أشغال التهيئة بمناطق الظل بحي الرياح الكبرى بالطريق الوطني رقم 36، أما ببلدية بابا حسن فتم الوقوف على عمليات التنظيف والتطهير وإزالة النقاط السوداء بموقع قصر المياه المتواجد بجانب الطريق الاجتنابي بابا حسن نحو أولاد فايت.
وضعت المصالح الولائية، مخطط عمل أسبوعي، بعد أن تم رسم استراتيجية للحفاظ على نظافة المحيط والاستمرار فيها، لإنجاح المخطط الاستراتيجي لعصرنة العاصمة وتطويرها، خاصة وأن العديد من البلديات ما تزال تعاني من انتشار النفايات المنزلية التي حولت عديد الأماكن إلى مفارغ عشوائية ومكبات للردوم.
وقد تم خلال الاجتماع الذي انعقد على مستوى المقاطعة الإدارية لزرالدة، عرض الوضعية الحالية للبيئة ونظافة المحيط والذي خلص إلى رسم استراتيجية على المدى القصير تجسد عن طريق مخطط عمل أسبوعي يشمل تحديد بدقة نقاط التدخل المستعجلة، المتدخلين وطبيعة العمليات الواجب تنفيذها، إضافة الى تسخير العتاد والأعوان بهدف التفعيل الصارم للمخطط .
في سياق متصل، أكدت ذات المصالح على ضرورة برمجة بالتنسيق مع فواعل المجتمع المدني من رؤساء الجمعيات ولجان الأحياء، حملات تحسيسية من شأنها توعية المواطنين بضرورة احترام مواقيت رمي النفايات المنزلية والكف عن الرمي العشوائي، الذي ما يزال يتسبب في ظهور نقاط سوداء ومفارغ عشوائية في عديد الأماكن، ما شوه العاصمة، التي يُعول أن تكون عاصمة عصرية خالية من القصدير وكل ما يشوهها آفاق 2030.
وفي هذا الشأن، أسدت الوالي المنتدب تعليمات إلى رؤساء وحدات المؤسسات بضرورة تكثيف المجهودات كل فيما يخصه من جهة وطلبت من رؤساء البلديات المتابعة الميدانية لمدى تنفيذ مخطط العمل وتدعيم المؤسسات الولائية بالإمكانيات والعتاد من جهة أخرى، في وقت خلص الاجتماع أيضا إلى إنشاء خلية على مستوى المقاطعة الإدارية لزرالدة، مكلفة بالمتابعة الميدانية لمدى تنفيذ المخطط والتي ترفع تقريرا تقييميا يعرض أثناء الاجتماع الدوري للجنة البيئة.
تجدر الإشارة إلى أن لجان البيئة التي نصبت في كل مقاطعة، تقوم ومنذ ظهور فيروس كورونا، بمهمة متابعة ومراقبة وتطبيق نظافة المحيط عبر كامل بلديات العاصمة، الـ57، وذلك من أجل الحد من انتشار الفيروس من جهة، وتحقيق التحسين الحضري ونظافة المحيط الذي تعول عليه مصالح ولاية الجزائر في السنوات الأخيرة، ضمن مخطط استراتيجي تجسده مختلف المصالح، يشمل عديد القطاعات، أهمها السكن، النظافة، وكذا قطاع الطرقات، الذي يشكل تحديا كبيرا لإخراج البهجة من أزمة الاختناق المروري الذي تعرفه طرقات الولاية.
واستكمالا لعمليات التنظيف المبرمجة لأحياء و بلديات المقاطعة الادارية للحراش تتواصل حملة التطهير و التنظيف التي حضرت لها جميع الامكانيات، بمشاركة وحدات التنظيف . إضافة إلى مشاركة بلديات الحراش. بوروبة. باش جراح و وادي السمار. و امن المقاطعة الادارية. و دواوين الترقية و التسيير العقاري للدار البيضاء. بئر مراد رايس و حسين داي.
طبقا لتعليمات السيدة الوالي المنتدب للمقاطعة اﻹدارية لسيدي أمحمد،الرامية للحفاظ على نظافة المحيط البيئي، عمليات التنظيف متواصلة على مستوى إقليم المقاطعة اﻹدارية، حيث مست العملية ممر سيدي براهيم و سفنجة أعالي بلدية الجزائر الوسطى.
وفي إطار عملية التطهير و التنظيف ، تواصلت عملية التنظيف و التطهير علي مستوى إقليم بلديات المقاطعة الإدارية لباب الوادي ، و هذا بمساهمة مؤسسة اسروت ، مؤسسة ناتكوم و مصالح النظافة للبلديات .حيث مست عدة شوارع و أحياء و هي كالتالي
بلدية وادي قريش وطريق سيدي بنور وبلدية باب الوادي و شارع علي برزوان وشارع حطاب باي سليمان وشارع رابح بيساس .
هذا ووجهت بلديات بالعاصمة ومؤسسات بولاية الجزائر، نداء على صفحاتها الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي “الفايس بوك” إلى المواطنين من أجل الالتزام بالتدابير الاحترازية للوقاية من تفشي فيروس كورونا “كوفيد19″، والحفاظ على محيطهم مع احترام مواقيت رفع النفايات المنزلية من طرف عمال النظافة.
فلة. س

عن amine djemili

شاهد أيضاً

المقاطعة الإدارية لبئر التوتة:
تواصل الحملات التحسيسية لمكافحة كوفيد 19

تنفيذا لتوجيهات السيدة الوالي المنتدب للمقاطعة الادارية لبئر التوتةالمتعلقة بمكافحة تفشي وباء كوفيد 19 أين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super