الخميس , أغسطس 13 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / الاقتصاد / خلال استلامه لمهامه كوزير للطاقة :
عبد المجيد عطار: “على الإقتصاد الوطني أن ينسى الريع”

خلال استلامه لمهامه كوزير للطاقة :
عبد المجيد عطار: “على الإقتصاد الوطني أن ينسى الريع”

أوضح وزير الطاقة الجديد، عبد المجيد عطار أن “ما نحتاجه حاليا هو مواجهة الأمور والمستجدات بخطة جديدة، خاصة فيما يخص التسيير والحفاظ على المصادر الطاقوية”.
وكشف عبد المجيد عطار أمس، خلال ندوة صحفية نشطها عقب تنصيبه على رأس القطاع، خلفا لمحمد عرقاب أن “وضعية قطاع الطاقة اليوم جد صعبة ويجب التحرك والعمل سريعا لتقديم الإضافة للقطاع”، وقال عطار “المشكل يكمن في أن المصادر الطاقوية نصف مداخليها تسير الاقتصاد الطاقوي”.
وأضاف الوزير عطار “مهمتنا تسيير الميدان الطاقوي، للحفاظ على الأمن الطاقوي بعيد المدى، لكن على الاقتصاد الوطني أن ينسى الريع، والبحث على مداخيل جديدة خارج الطاقة”، وأفاد عطار “علينا الانطلاق في البحث عن مداخيل جديدة خارج المحروقات، وإلا سنقع مستقبلا في مشاكل جادة وخطيرة”.
وفي سياق متصل، أشار عطار في ذات السياق أن “هذا لا يعني أن الوزير السابق لم يعمل عمله، لكن لا يخفى على الجميع ما تمر به البلاد”، وطلب عطار من موظفي قطاعه قائلا: “يجب العمل معا والاستمرار في تقديم الإضافة للقطاع، وأهم شيء في إنجاح ذلك يتم بتوفر الثقة بين الموظفين والمسؤولين على القطاع”.
وفي سياق آخر، طمأن وزير الطاقة بخصوص وضعية القطاع، حيث قال إن “الأمن الطاقوي للجزائر لا خوف عليه، خاصة وأننا نمتلك احتياط هائلا من الغاز والنفط”، وأوضح وزير الطاقة أن “ما نحتاجه حاليا هو مواجهة الأمور والمستجدات بخطة جديدة، خاصة فيما يخص التسيير والحفاظ على المصادر الطاقوية”.
وقال عطار “المشكل يكمن في أن المصادر الطاقوية نصف مداخليها تسير الاقتصاد الطاقوي”، مقترحا “كل ما علينا فعله هو محاولة التأقلم مع الوضعية الحالية وإيجاد الحلول”.
وأضاف الوزير “مهمتنا تسيير الميدان الطاقوي، للحفاظ على الأمن الطاقوي بعيد المدى، لكن على الاقتصاد الوطني أن ينسى الريع، والبحث على مداخيل جديدة خارج الطاقة، أفاد عطار “علينا الانطلاق في البحث عن مداخيل جديدة خارج المحروقات، والا سنقع مستقبلا في مشاكل جادة وخطيرة”.
من جهة أخرى، أوضح وزير الطاقة، عبد المجيد عطار “لست هنا لتصفية أي حسابات، أنا هنا للعمل في قطاع الطاقة وتقديم الإضافة له لا غير”، وأضاف أنه “لم أكن أنتظر يوما العودة لقطاع الطاقة بعد سنوات من الغياب فيه”.
كما عبر عطار عن سعادته للعودة للقطاع، حيث قال “أنا أبن القطاع وأنا جد سعيد للعودة من جديد للعمل في قطاع الطاقة”، مشيرا في السياق ذاته أن “قطاع الطاقة يتخبط في مشاكل عدة ويجب العمل اليد في اليد لإيجاد الحلول وتقديم الإضافة للقطاع”، كما أشار عطار في ذات السياق أن “الوزير السابق عرقاب عمل ما عليه، وانا هنا لتقديم إضافة جديدة”.
من جهته وفي كلمة له، قال الوزير السابق، محمد عرقاب إنه “تمكن وخلال فترة توليه الحقيبة الوزارية للقطاع من مواصلة بناء ما أنجزه أسلافه”، وأضاف عرقاب قائلا “كانت متعة حقيقية أن أعمل في قطاع الطاقة”، كما شكر عرقاب جميع موظفي القطاع للمجهود الذي بذلوه معه لتحقيق ما تم تحقيقه.
أميرة امكيدش

عن amine djemili

شاهد أيضاً

قال إن القطاع "منهك" ولابد من إعادة بعثه :
وزير الصناعة: “شروط جديدة خاصة باستيراد السيارات لحماية الزبائن”

– أسعار السيارات تخضع لأسعار السوق ورسوم مرتفعة على الفاخرة منها – لكل وكيل سيارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super