الثلاثاء , سبتمبر 18 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / فيما كشف بدوي عن ترحيل أكثر من مليوني نسمة خلال 17 سنة:
طمار: 40 مليون جزائري سيقيمون بالمدن آفاق 2030

فيما كشف بدوي عن ترحيل أكثر من مليوني نسمة خلال 17 سنة:
طمار: 40 مليون جزائري سيقيمون بالمدن آفاق 2030

كشف وزير السكن والعمران والمدينة، عبد الوحيد تمار، امس الثلاثة، أن عدد السكان الجزائريين سيتجاوز الـ40 مليون نسمة في المناطق الحضرية آفاق 2030.
وخلال الكلمة التي ألقاها، بمناسبة افتتاح ملتقى حول رهانات وتحديات التنمية المستدامة التي تواجهها المدينة الجزائرية، بقصر المؤتمرات، اعلن طمار وضع منهجية عمل للمدن الجديدة في الجزائر، قصد توفير الأمن والحماية من الأخطار الكبرى والصحة والتعليم والترفيه.
كما اكد سعي الجزائر لتطبيق توصيات الأمم المتحدة في ضمان حصول الجميع على سكن، خاصة وأن المحاور الأساسية لسياسة المدينة تستوحي مواصلة الجهود للتطور الحضري الدائم من قبل المنتخبين المحليين والخواص والشركاء الإجتماعيين عبر المجتمع المدني.
واشار في هذا الصدد إلى أن 70 بالمائة من الساكنين يعيشون في المدينة، وسيتم التوصل إلى التطور الحضري الدائم، مع تقيد الجزائر بتوصيات بيان كيتو الذي يشمل 175 نقطة، منها الحق بالعيش في المدينة وضمان المشاركة الميدانية للمواطن والقدرة على رفع التحديات والمكتسبات المحلية، بالاضافة الى مراعاة الحدود الإدارية والقضاء على الفقر والتهميش، وتنويع عرض حدود إيواء دخل كل فرد في المجتمع، ناهيك عن العناية بذوي الإحتياجات الخاصة، وتعزيز المساحات الخضراء، واستغلال التراث الثقافي للمدن، وتشجيع المدن الذكية.

توزيع أكثر من مليوني وحدة سكنية خلال 17 سنة
أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي، أنه حوالي مليوني و600 ألف وحدة سكنية تم توزيعها خلال 17 سنة.
وقال وزير الداخلية بدوي أنه تم توزيع 60 بالمائة من هذه السكنات في الوسط الحضري من سنة 2000 إلى 2017، تنفيذا لبرنامج رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة.

استحداث 10 ولايات منتدبة
وخلال ذات الملتقى، كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية، أنه تم الارتقاء بـ10 دوائر إلى مصف ولايات منتدبة، لخلق ديناميكية بالجزائر، تطبيقا للاستراتيجية التي بادر بها رئيس الجمهورية، لتقريب الإدارة من المواطن.
من جهة اخرى، وفي حديثه عن المدرسة الوطنية لمهندسي المدينة، كشف بدوي، عن دخولها حيز الخدمة بداية من سبتمبر 2018، مشيرا الى انها ستتكفل بترقية الهندسة العمرانية والتكوين في المهن الجديدة المتعلقة بالمدينة والتسويق الإقليمي.
ودعا في هذا الصدد الى إصلاح المنظومة المالية والمنظومة الجبائية المحلية، حتى تتمكن الجماعات المحلية من أداء دورها الإقتصادي بامتياز، خاصة في مجال خلق الثروة مع ديناميكية اقتصادية.
نسرين محفوف

عن eldjazair

شاهد أيضاً

هكذا سارعت وزارة نسيب في التحقيق:
4 آلاف تحليل للمياه أقيم في الولايات المعنية للكشف عن الكوليرا

دفع ظهور وباء الكوليرا بالجزائر الأيام الفارطة بوزارة الموارد المائية للإسراع في فتح تحقيق وإجراء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super