السبت , مارس 28 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / الاقتصاد / دعاهم للحضور إلى مقر وزارة التجارة الثلاثاء المقبل :
رزيق للموالين: “سوف تتعهدون في الوزارة أمام الكاميرات بأن لا يتجاوز سعر اللحم 800 دج”

دعاهم للحضور إلى مقر وزارة التجارة الثلاثاء المقبل :
رزيق للموالين: “سوف تتعهدون في الوزارة أمام الكاميرات بأن لا يتجاوز سعر اللحم 800 دج”

رد وزير التجارة، كمال رزيق، عن الجمعيات المهتمة بتربية المواشي التي عارضت قراره بالتوجه نحو إستيراد اللحوم خلال شهر رمضان الكريم، بتأكيد القدرة على تمويل السوق الوطنية محليا.
كتب وزير التجارة كمال رزيق، على صفحته في موقع “فايسبوك”، أن “اللقاء سيخصص لابرام اتفاق بموجبه تتعهدون مع وزارتي بتمويل السوق في شهر رمضان باللحوم الحمراء بسعر 800 دج مقابل حماية وزارة التجارة لكم ومنع استيراد أي نوع من أنواع اللحوم الحمراء من الخارج بما فيها المجمدة” . وعلق الوزير حول ردود فعل الموالين الرافضين لتصريحاته أول أمس، في الإذاعة الوطنية والتي أكد فيها أنه سيسمح بدخول الماشية من دول الجوار على غرار موريتانيا والنيجر ومالي والتشاد .
وقال الوزير في هذا الخصوص “سمعت اليوم الكثير يتكلمون على أنه لنا القدرة على تمويل السوق الوطنية باللحوم الحمراء وأنا سعيد بذلك لأنني قلت سوف نستورد في حالة عدم استطاعتنا الإيفاء بحاجياتنا من اللحم المحلي ، بدل اللحوم المجمدة”، وأضاف” لذا سوف أدعو هذه الجمعيات لإبرام اتفاق معنا تتعهد بموجبه أنها تغطي السوق باللحوم الحمراء و بسعر 800 دج للكلغ سوف نبين للشعب الجزائري هل هي حقا لها القدرة ام استعراض فقط أمام الكاميرات”، وتابع: ”ستوجه لكم دعوة رسمية لابرام اتفاق على ذلك بالوزارة خلال أيام أن شاء الله و يكون هذا الاتفاق منقول على القنوات التلفزيونية”، ليختم منشوره قائلا: “الجزائر الجديدة تؤمن بالملموس وليس الوعود التلفزيونية”.
فدرالية المربين لـ “الجزائر”: “نرحب بدعوة الوزير ولدينا اكتفاء في المنتوج المحلي”
من جانبه، رحب رئيس الفدرالية الوطنية لمربي الماشية، جيلالي عزاوي في تصريح لـ”الجزائر” بدعوة الوزير لإبرام الاتفاق، مؤكدا أن الجزائر “تملك من الثروة الحيوانية ما يسد احتياجات المواطنين من اللحوم الحمراء اليومية والمناسباتية، وكل ما تحتاجه هذه الشعبة هو تنظيم الأسواق، بدل اللجوء إلى استيراد مواشي من دول جارة قد تهدد 28 مليون رأس من الماشية المحلية بالأمراض”.
وأضاف المتحدث، أنه “يرفض فكرة وزير التجارة، كمال رزيق، والمتعلقة بالتفكير في اللجوء إلى استيراد المواشي والأبقار من دول الجوار، سواء من موريتانيا ومالي والنيجر وتشاد، على أن يتم ذبحها بالجنوب مراعاة للجانب الصحي، وذلك لتموين ولايات الجنوب والشمال باللحوم”، مؤكدا أن الثروة الحيوانية في الجزائر “كافية لتغطية احتياجات السوق الوطنية، سواء من الماشية أم الأبقار أم الإبل، بل لدينا فائض في هذه الثروة وما تحتاجه سوق اللحوم الحمراء حاليا”، وكشف المتحدث أن الجزائر “تملك 28 مليون رأس ماشية، وهو ما يشكل كفاية في الإنتاج الوطني”.
رزيق: “قضية الحليب معركة فرضت علي وأردت معالجتها بحلول دائمة”
في سياق آخر، أكد وزير التجارة، كمال رزيق، أنه قدم حلولا دائمة وليست ترقيعية للقضاء على أزمة التلاعب بالحليب المدعم، وقال رزيق، أمس الثلاثاء، على هامش عرض مخطط الحكومة أمام البرلمان، أن قضية الحليب “معركة فرضت علينا منذ البداية، وأردنا معالجتها بحلول دائمة وليس بحلول ترقيعية”، وأكد رزيق، أنه “تم الوصول وبفضل الجهود إلى نتائج كبيرة يمكن ملاحظتها في الميدان”، وأشار رزيق، إلى أن “70 بالمائة من المناطق الجزائرية يباع بها الحليب المدعم بـ 25 دينار”.
رزاقي جميلة

عن amine djemili

شاهد أيضاً

من خلال حسابات ببريد الجزائر والخزينة العمومية والبنك الخارجي :
كورونا..هكذا سيتم تلقي مساهمات رجال الأعمال والمواطنين

أعلنت وزارة الاتصال عن فتح حسابين لدى بريد الجزائر والخزينة العمومية من اجل تلقي مساهمات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super