الثلاثاء , أكتوبر 27 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / احتجوا أمام وزارة التعليم العالي:
حاملو الدكتوراه والماجستير يطالبون بالتوظيف المباشر

احتجوا أمام وزارة التعليم العالي:
حاملو الدكتوراه والماجستير يطالبون بالتوظيف المباشر

عاد أمس حاملو الدكتوراه والماجيستر للإحتجاج، ونقل الطلبة الغاضبون إحتجاجهم الى مقر وزارة التعليم العالي مهددين بمواصلة الوقفة الإحتجاجية لثلاثة أيام كاملة للمطالبة بالتوظيف المباشر.
نفذت أمس الأحد التنسيقية الوطنية لحاملي وطلبة الدكتوراه والماجستير تهديدها بالدخول في إحتجاج مفتوح لثلاثة أيام أمام مقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للمطالبة بالتوظيف المباشر، هذا وعرفت الوقفة مشاركة العشرات من خريجي المدارس العليا.
وجاء قرار الاحتجاج خلال اجتماع المجلس الوطني للتنسيقية الوطنية لحاملي وطلبة الدكتوراه والماجستير في 14 أوت الجاري اين تم التشديد على اهمية العودة للمطالبة بحقوقهم ميدانيا والتأكد من أنه لا سبيل لتحقيق المطالب غير النزول الى الميدان للمطالبة بالتوظيف المباشر وغير المشروط لحاملي شهادات الدكتوراه والماجستير، وتم اختيار موعد 31 أوت للاحتجاج على اعتبار انه يصادف يوم الاثنين يوم استقبال لدى الوزارة الوصية، كما تم تنظيم وقفة ثانية أمام قبة البرلمان، وإتبعتها وقفة الأمس، ويشار إلى أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، في الجزائر تحصي حوالي 12 ألف متخرج برتبة دكتور بطال.
وأوضحت التنسيقية الوطنية لحاملي شهادة الدكتوراه والماجستير في بيان لها تحوزه “الجزائر” بأن قرار العودة للاحتجاجات جاء بعد سنوات عديدة من معاناة فئة حاملي أعلى الشهادات من وليات البطالة والتهميش واللذين لا يجدان أي تبرير من الناحيتين القانونية والمنطقية، باعتبار أن القانون يقضي بأن فتح مناصب الدكتوراه يخضع بالضرورة لمعيار الاحتياجات الكمية والنوعية للأساتذة الباحثين المعبر عنها من قبل الجامعات.
ويتساءل أصحاب الشهادات العليا عن سبب لجوء الجامعات إلى فئة حاملي شهادتي الماجستير والدكتوراه لاستغلالهم كأساتذة مؤقتين لضمان استمرارية النشاطات البيداغوجية تحت طائل النقص الفادح للتأطير والتكوين في مؤسسات التعليم العالي لدرجة أنه في العديد من الكليات على مستوى الجامعات الوطنية تفوق نسبة الأساتذة المؤقتين 80 بالمئة من مجموع الأساتذة القائمين بالتكوين والتطوير البيداغوجي، وكل هذا – حسبهم – دون توظيف أصحاب الشهادات العليا ولا فتح مناصب تتلاءم واحتياجات الجامعة، وأوضحت التنسيقية أنها سعت قبل اللجوء للوقفة الاحتجاجية الوطنية إلى إسماع صوتها وإيصال انشغالاتها إلى الوزارة الوصية بشتى الوسائل المتاحة وعلى مدار سنوات وإلى يومنا هذا، ومنها مراسلة وزير التعليم العالي بخصوص تنظيم وقفات احتجاجية أمام رئاسات كل جامعات التراب الوطني ومراسلة النواب البرلمانيين والذين قاموا بتوجيه سؤال للوزير الوصي، بالإضافة للتقرب من مصالح وسيط الجمهورية وعرض قضية بطالة النخبة عليه وكل هذه المساعي قوبلت بالتجاهل والصمت من قبل السلطات المعنية وهذا رغم ما للقضية من أهمية بالنسبة لمستقبل الجامعة الجزائرية التي هي قاطرة التنمية الوطنية وترقية المجتمع، وأكدت التنسيقية الوطنية لحاملي شهادة الدكتوراه والماجستير على التزامها باحترام كافة الإجراءات الأمنية المتعلقة بالنظام العام وبالصحة العمومية في ظل تفشي جائحة كورونا مع الالتزام بارتداء الكمامات واحترام المسافة الجسدية خلال الوقفة الاحتجاجية.
رزاقي جميلة

عن amine djemili

شاهد أيضاً

بالتنسيق بين وزارة العدل والمتعامل الأوربي وحدة دعم البرنامج UAP:
دورة تكوينية حول مساعدة ضحايا الجرائم

إنطلقت أمس دورة تكوينية لفائدة القضاة حول مساعدة ضحايا الجرائم، وأشرفت على الدورة التكوينية وزارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super