السبت , يونيو 23 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الاقتصاد / بوتفليقة: “لا للحمائية العقيمة للمؤسسات الاقتصادية”

بوتفليقة: “لا للحمائية العقيمة للمؤسسات الاقتصادية”

دعا الرئيس بوتفليقة الى “انتهاج سلوك اقتصادي طموح يحدوه الحس الوطني” من أجل عصرنة الصناعة الوطنية المحلية وتعزيز الـمؤسسات العمومية والخاصة.
و قال في رسالة بمناسبة إحياء ذكرى تأسيس الاتحاد العام للعمال الجزائريين و تأميم الـمحروقات “علينا أن ننتهج سلوكا اقتصاديا طموحا يحدوه الحس الوطني يجعل الدولة, بدلا من أن تتقوقع على نفسها في حمائية عقيمة للـمؤسسات الوطنية, تؤسس سياستها على تحديث النسيج الصناعي وعلى التفاعل السليم بين الـمؤسسات العمومية والخاصة في كنف احترام الأخلاقيات والـمصالح العليا للأمة”.
و في هذا الصدد, أكد بوتفليقة أنه “لابد من أن مبدأ الأفضلية للمنتوج الوطني أن يحكم الطلبيات العمومية” وأنه على الحكومة أن تشجع الـمنتوج الوطني على الارتقاء في التنافسية والوصول إلى “مرتبة مرموقة” في السوق الوطنية والبحث عن منافذ إلى الأسواق الدولية.
من جهة أخرى, قال رئيس الـجمهورية أنه ” لا بد لتنويع اقتصادنا أن يقوم, أكثر فأكثر, على تكثيف النشاطات في مجال التكنولوجيا والنشاطات ذات القيمة الـمضافة العالية بما يتيح إعادة تغطية صناعية ذات جودة تواكب التطورات الهيكلية للصناعة العالمية”.
و لدى تطرقه الى التقلبات الحالية للأسواق النفطية التي تضرب كافة البلدان الـمنتجة, ذكر السيد بوتفليقة أن السلطات العمومية عملت على “تعزيز قدرة اقتصادنا على الـمقاومة بفضل سياسة جريئة لتسديد المديونية”.
وتابع الرئيس يقول ” هذه السياسة أتت أكلها, ذ أصبحنا قادرين على التصدي لهذه الأزمة بشجاعة و حزم و نحن مطمئنون على ما لدينا من هامش التحرك الذي يتيح لنا انتهاج خطة عمل فعالة للخروج من الأزمة”.
و بخصوص التسيير المالي, قال رئيس الجمهورية أنه لا بد لهذه السياسة “أن تحدد الفروع الاقتصادية الـمتخصصة وتراعي ترشيد النفقات والحرص على التنافسية وأرباح الإنتاجية والصرامة في التسيير”.
و ذكر الرئيس بوتفليقة فإن “الأهم في هذا الـمسعى القائم على الصرامة الشديدة في التسييري هو تجنب الإضرار بذوي الـمداخيل الضعيفة والتضحية بمبادئ العدالة الاجتماعية و التضامن الوطني”.

عن eldjazair

شاهد أيضاً

منها تحويل أموال بالعملة الصعبة ومراسلات رسمية بلا رقابة:
امتيازات “خيالية” لمنظمات عربية معتمدة بالجزائر

صدر بالعدد الأخير للجريدة الرسمية مرسوم رئاسي يتضمن التصديق على اتفاقية المقر بين الحكومة و …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super