السبت , ديسمبر 14 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / قال إنه يجب قول الحقيقة بعيدا عن الوعود الكاذبة:
بن فليس: “نملك القدرات لمنع محاولات التدخل في شؤوننا”

قال إنه يجب قول الحقيقة بعيدا عن الوعود الكاذبة:
بن فليس: “نملك القدرات لمنع محاولات التدخل في شؤوننا”

قال المترشح للرئاسيات علي بن فليس إن الجزائر “قادرة على رفع التحديات، وفيها أغلبية ساحقة من الصالحين والأوفياء ممن يجب أن يكونوا في الطليعة”، وحذر بن فليس من “محتل الأمس” معتبرا بأنه “لا يزال يتربص بالجزائر”، لكنها لها لديها القدرات التي تمنع بها تدخل أي طرف في شؤونها الداخلية، كما شدد على ضرورة قول الحقيقة للشعب وتبني خطاب واقعي بعيدا عن الوعود الكاذبة.
وأوضح بن فليس أمس، خلال تنشيطه تجمعا شعبيا بولاية مستغانم، أن الجزائر رغم ما تعانيه من مشاكل سياسية واقتصادية واجتماعية خطيرة، إلا أنها قادرة على رفع التحديات، وسيخرج منها الصالحون والأوفياء، وهم الأغلبية الساحقة، وهم من يجب أن يكونوا في الطليعة، وحذر في السياق ذاته من” محتل الأمس” وقال إنه لا يزال يتربص بالجزائر، لكن البلاد لديها جيش، وقوات أمنية ناجحة في عملها ولديها شعب عظيم، ولها من الامكانيات التي تمكنها من حل مشاكلها بنفسها ولها من القدرات لمنع هذا التدخل. .
من جانب آخر، أكد بن فليس على ضرورة قول الحقيقة للشعب، وشدد على ضرورة تبني خطاب سياسي صادق حتى تعاد الثقة المفقودة بين الشعب والحاكم، خصوصا وأن الشعب “لا يقبل بالوعود غير الواقعية”.
في سياق آخر قال بن فليس أن الاستحقاق الرئاسي المقبل، “يتعلق بتحديد مصير الجزائر للخروج من الأزمة”، وأكد أنه فضل شخصيا أن يكون “في قلب المعركة من أجل إقناع الشعب بأن لا مخرج للجزائر إلا بتجند أبنائها والتضحية من أجلها”، و أضاف أن البلاد أمام خيارين ، إما أن نبقى متفرجين و مكتوفي الأيدي والبلاد تتخبط، أو الخروج إلى الميدان وتقديم التضحيات والنضال من أجل استعادة الجزائر، وقال إنه ترشح وفضل خوض معركة الرئاسيات لأنه يرى أنها الحل الوحيد.
وقال المترشح إن “الأزمة التي تعيشها الجزائر تتعلق بالشرعية”، ودعا إلى “جمع الجزائريين على انتخابات نزيهة ونظيفة من أجل تحقيق المواطنة والسيادة”، ووعد في حال انتخابه رئيسا، بالقضاء نهائيا على التزوير والمحاباة والتوظيف بالمحسوبية.
كما جدد المترشح من جهة أخرى، تعهده بدراسة ملفات تحسين القدرة الشرائية والدعم بالتشاور مع مختلف الشركاء في حال فوزه في الرئاسيات، رافضا إعطاء وعود “غير واقعية” للجزائريين.
وذكر المترشح ببرنامجه الانتخابي الذي يهدف في شقه الاقتصادي الدي يرتكز على اقتصاد يسمح بحرية المبادرة، وتحسين مناخ الأعمال والاستثمار، وإعطاء أهمية كبرى للإطارات والمختصين .
كما جدد المترشح الإشارة إلى ملف أصحاب عقود ما قبل التشغيل الذي يشمل شبابا جامعيين وغير جامعيين، داعيا إياهم إلى “التهيكل في إطار تنظيم موحد يتم التحاور معه قصد الخروج بمقترحات تضمن توظيفهم في شتى القطاعات مع التشجيع على خلق مؤسسات مصغرة وتوفير مناخ مناسب للاستثمار”.
كما وعد مجددا بفتح ملف المقاومين ومتقاعدي الجيش، مطالبا إياهم بالتهيكل من أجل تسهيل عملية التحاور مع الحكومة ودراسة مطالبهم حسب الأولوية، و تعهد بحل مشكلة السكن والتوظيف.
رزيقة.خ

عن amine djemili

شاهد أيضاً

بعد خسارته للمرة الثالثة في الرئاسيات:
بن فليس يقرر تسليم المشعل

أعلن المترشح لانتخابات 12 ديسمبر علي بن فليس، بأنه سيسلم مشعل  حزب “طلائع الحريات” للإطارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super