الخميس , مارس 4 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة / برنامج “أمير الشعراء” في طبعته الثامنة: الشاعرة رابعة العدوية تخطف بطاقة التأهل للمرحلة القادمة

برنامج “أمير الشعراء” في طبعته الثامنة: الشاعرة رابعة العدوية تخطف بطاقة التأهل للمرحلة القادمة

 

تأهلت الشاعرة رابعة العدوية، إلى المرحلة الثانية من برنامج “أمير الشعراء” بموسمه الثامن، إثر حصولها على 45 درجة، متقدمة على عائشة الشامسي من الإمارات التي حصلت على 43 درجة، وعلى سعد جرجيس من العراق وميار أحمد أبو سليمان من مصر، اللذين حصل كل منهما على 40 درجة، حسب ماتداولته وسائل إعلام إماراتية.

وألقت الشاعرة،  قصيدة بعنوان “سفر وحنين” استطاعت الشاعرة من خلالها الجمع بين الشعر العمودي الكلاسيكي وشعر التفعيلة، ويبدو أن هذا نمطاً كانت قد اشتغلت عليه، ولها تجربة فيه.

وبحسب التقرير الخاص بالبرنامج، فإن عضو لجنة التحكيم، د. صلاح فضل قال: تعرفين أن لكل شخص من اسمه نصيب، وأنت تحملين اسم شاعرة عذبة روحية هي رابعة العدوية، تمسكين بقضية بالغة الحيوية والجمال، تتمثل في علاقة البنت بأمها، وأمك ليست هي التي ولدتك فقط، لكنها أيضاً رابعة العدوية. إذ فيك نفحة من شعرها الجميل، ومن طاقتها الروحية الطيبة، مضيفا : لديك تفاصيل دقيقة كنّ الأمهات يصفن بها بناتهن، لكنك هنا تعبّرين عن العلاقة مع أمك، وتمزجين وتبدعين بين أشكال الشعر العمودي في بداية النص، وشعر التفعيلة في أبيات أخرى، فتجرين وراءك القافية. ومعروف أن قصيدة التفعيلة تتخفف من القوافي، فيما أنتِ تكثرين منها كي ينتظم النص، وتوفقين كثيراً. غير أن في النص بعض الهَنَات اليسيرة. أما قولك (يشرّدون شعوب الدمع) فهو غريب.

من جهته قال د. علي بن تميم: إن رابعة نوّعت في الأشكال عبر النص، فبدأت بثلاثة أبيات عمودية، وتابعت مع شعر التفعيلة، وظلت محتفظة بكلمة (أمشي)، وكأنها لازمة لوصول المرء إلى المبتغى. وهذا التنوع أضفى تنوعاً على إيقاع تفعيلة بحر الكامل.

د. عبدالملك مرتاض، قال إن رابعة عوّدت من يعرفها في الجزائر أن تبتدء بالشعر العمودي، ثم تكتب القصيدة بالتفعيلة، وهذا أمر يشجّع عليه. فالمنطلق يكون من التراث والأصالة، ثم بالولوج في الحداثة.

وأشار د. مرتاض إلى جمال النص. لكنه توقف عند بعض الهَنَات التي تكررت فيه، مثل (أمشي، أكبر، تكبر) فالأصل أن المرء يريد الكبرياء لا الكبر في السن. وأضاف: حين دخلت الشاعرة في التفعيلة لم تكد تتخلص من العمودي، فذهبت إلى قوافٍ مثل (بعيد، جديد، عتيد، مجيد)، وربما خرجت بها عما كان يجب أن يكون في قصيدة التفعيلة الحديثة. غير أنه أشاد بتجربتها البديعة والصادقة، والتي تنوّه فيها الشاعرة بالأم وتخاطبها مذ عهد أم موسى، وهو ما يدل على أنّ في النص شغلاً وجهداً لا بد من التنويه إليها.

ص ك

عن amine djemili

شاهد أيضاً

التشكيلي مصطفى بوسنة: قصة لوحة… “لوحة البسكري”

لوحة البسكري حمال الماء هي إحدى روائع الفنان المستشرق هيبوليت لازيرج Hippolyte Lazerge. تزين اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super