الأحد , يوليو 22 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / المحلي / المشروع عرف سنوات من المد والجزر:
الوجه الجديد للقصبة يظهر مع اقتراب انتهاء أشغال الترميم

المشروع عرف سنوات من المد والجزر:
الوجه الجديد للقصبة يظهر مع اقتراب انتهاء أشغال الترميم

لم يعد يفصلنا الكثير عن تسليم قصبة الجزائر العاصمة في حلتها الجديد، بعد الانتهاء من عمليات الترميم التي تعرف تقدما كبيرا بعد تحويل ملف الترميم لمصالح ولاية.
وسجلت مصالح ولاية الجزائر، تقدما كبيرا في أشغال الترميم الخاصة بالقصبة القديمة، و هو ما يجعلها قاب قوسين أمام إعلان انتهاء الأشغال و تقديم القصبة في حلتها الجديدة، و التي تندرج في إطار إعادة إحياء المعلم الأثري في غضون 2021، و كان ملف قد حول قبل عامين إلى مصالح عبد القـادر زوخ في قرار وزاري اتخذه الوزير الأول السابق عبد المالك سلال.
حيث أن الديوان الوطني لتسيير الأملاك الثقافية المحمية و استغلالها كان هو المشرف على أشغال الترميم قبل إنشاء الوكالة الوطنية للقطاعات المحمية سنة 2013، و التي عرفت القصبة بعدها مجموعة من الأشغال الإستعجالية بغية الحد من تدهور بناياتها، خصوصا مع المشاكل التي عرفها المشروع على غرار اهتراء القنوات الثلاث الكبرى لصرف المياه المستعملة و الممتدة على مسافة 1.6 كيلومتر ،إضافة إلى العثور على العديد من الأثريات التي تطلبت بذل مزيد من الجهود الإضافية من أجل ترميمها والحفاظ عليها.هذا و تعد القصبة أحد المعالم الأثرية الجزائرية التي بنيت ابنا الحقبة العثمانية، و هي مصنفة ضمن التراث العالمي لليونسكو.
أشغال المساجد والمعالم التاريخية تعرف تقدما ملحوظا
كشفت مصالح ولائية أن أشغال الترميم في معظم مساجد تعرف تقدما ملحوظا ، حيث بلغت الأشغال بـــ” وبمسجد “الداي 60 بالمائة وبمسجد “البراني 45 بالمائة، كما دار البارود” نسبة 45 بالمائة أما مشروع قصر “حسن باشا بالقصبة السفلى قد بلغت نسبة أشغال ترميمه 40 بالمائة، في حين بلغت الأشغال بدار “باشطارزي والدويرات التي تقع بشارع أوسليماني نسبة 60 بالمائة، فيما بلغت العملية بدار المجاهدة جميلة بوحيرد نسبة 30 بالمائة.
ترميم ما يفوق 190 بناية وتسعة منازل تاريخية
أحصت المصالح الولائية المعنية ترميم ما يقارب 190 بناية ، ويأتي من اجل تحسين المحيط والحفاظ على القصبة العتيقة ومعالمها التاريخية، من خلال إعادة ترميم البنايات الآيلة للسقوط والمصنفة في الخانة الحمراء.
للإشارة ، فان والي ولاية الجزائر عبد “القادر زوخ” كان قد أكدا مؤخرا أن غلاف المالي المخصص لهذه العملية بلغ 4000 مليار سنتيم لحد الساعة” حسب أنه “سيتم خلال السنة المقبلة (2018) ضخ مبالغ مالية إضافية في الغلاف المالي المخصص لترميم البنايات القديمة بولاية الجزائر”.
فلة سلطاني

عن eldjazair

شاهد أيضاً

المعنيون سئموا من إقصائهم في الترحيلات السابقة :
عملية الترحيل 24 تشعل فتيل الاحتجاجات بالعاصمة

لم تمر المرحلة الثانية من عملية إعادة الإسكان لـ24 مرور الكرام    بسبب غليان المقصين واحتجاج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super