الأحد , أكتوبر 21 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الحدث / التنسيق الجزائري التونسي في أعلى مستوياته:
الرئيس التونسي يؤكد وجود تعاون أمني كبير مع الجزائر

التنسيق الجزائري التونسي في أعلى مستوياته:
الرئيس التونسي يؤكد وجود تعاون أمني كبير مع الجزائر

أفاد الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي بوجود تعاون أمني بين الجزائر وتونس، مؤكدا أن السلطات الجزائرية اتخذت إجراءات حاسمة بعد العملية الإرهابية الغادرة التي ضربت منطقة غار الدماء بولاية جندوبة الحدودية وأسفرت على سقوط 6 ضحايا من الحرس الوطني التونسي.
أكد الرئيس التونسي باجي قايد السبسي، مساء أول أمس، أن الجزائر اتخذت إجراءات حاسمة على الحدود عقب العملية الإرهابية التي استهدفت الحرس التونسي قبل أيام، وأكد الباجي قائد السبسي في حوار مع قناة “نسمة” التونسية أن “الإخوان في الجزائر استنهضوا الهمم بعد العملية الأخيرة، واتخذوا إجراءات حاسمة”.
وحسب الرئيس التونسي فإن ” علاقة تونس بالجزائر ممتازة جدا في ظل وجود تعاون كبيرا بين البلدين، تدعم بعد العملية الإرهابية الأخيرة على الحدود التونسية الجزائرية بغار الدماء “.
ومن الجانب الجزائري، كان قد أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي من ولاية الطارف نهاية الأسبوع الماضي أن ” أمن تونس وحدودها هو نفسه أمن الجزائر والعكس صحيح في ما يتعلق بالبلد المجاور “. ولدى معاينته للمركز الحدودي لأم الطبول الذي خضع لأشغال تهيئة، أوضح بدوي بأن التنسيق الجزائري-التونسي في مجال الأمن وتبادل المعلومات ” دائم “، مؤكداً بأن البلدين يعملان على ” رفع التحدي الأمني وبالتعاون الوثيق “.
في ذات السياق، عقدت قيادات أمنية جزائرية وتونسية اجتماعاً للتنسيق الأمني في العاصمة تونس، وذلك عقب الاعتداء الدامي الذي استهدف دورية للحرس الوطني التونسي في منطقة عين سلطان بولاية جندوبة قرب الحدود التونسية الجزائرية، وأدى إلى مقتل ستة من عناصر الحرس الوطني وإصابة ثلاثة آخرين
وأفادت صحيفة ” العربي الجديد ” نقلا عن مسؤول أمني جزائري أنه قد تمت زيارة على أعلى مستوى لمسؤوليين أمنيين جزائريين للقاء نظراءهم التونسيين.
وذكرت أن ” الوفد الجزائري بحث مع المسؤولين التونسيين الوضع الأمني على الحدود، واستعرض خريطة وجود المجموعات المسلحة وجميع المعلومات الاستخباراتية المتوفرة لدى الطرفين بشأن هوية وصور العناصر الإرهابية التي ما زالت تنشط على الحدود “.
وأكد المسؤول نفسه أن ” القادة الأمنيين الجزائريين والتونسيين اتفقوا على وضع خطة تنسيق أمني جديدة تستهدف إنهاء وجود المجموعات الإرهابية على الحدود، وتتصل بإقامة غرفة عمليات عسكرية وأمنية مشتركة وخط اتصال مباشر بين القيادات الميدانية على الحدود، تتولى تنسيق العمليات العسكرية والاستخباراتية لملاحقة الإرهابيين”، مشيراً إلى أنّ “الجزائر تعمل أيضاً على توفير دعم لوجستي للقوات الأمنية التونسية المرابطة على الحدود، حيث تعاني تونس من نقص في وسائل وإمكانات محاربة الإرهاب ويتوجّب دعمها في هذا السياق “.
إسلام.ك

عن eldjazair

شاهد أيضاً

وصفت عزل بوحجة بـ "الانقلاب على الشرعية" :
عسول تدين “خروق أحزاب الموالاة” خلال الأزمة البرلمانية

وصفت زبيدة عسول رئيسة حزب الاتحاد من أجل التغيير والرقي ما تعيشه الجزائر اليوم عبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super