الأربعاء , أغسطس 5 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / كاشفة عن مشروع مشترك للنهوض بالجامعة الجزائرية:
الاتحادية الوطنية للتعليم العالي تطلب لقاء وزير القطاع

كاشفة عن مشروع مشترك للنهوض بالجامعة الجزائرية:
الاتحادية الوطنية للتعليم العالي تطلب لقاء وزير القطاع

طلبت الاتحادية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي لقاء وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد الباقي بن زيان، الذي رحبت بتعيينه على رأس القطاع، معبرة أن “ثقة رئيس الجمهورية دليل على مدى ما يتمتع به من سمعة طيبة ومسيرة مهنية حافلة ومشرفة وما يحظى به من خصال المسؤول المحنك والمتفاني التي تجعله أهلا لهذه المسؤولية والمهمة النبيلة، وتمكنه حتما من الدفع بالقطاع نحو مزيد من التطور والرقي”.
وكشف الأمين العام للاتحادية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي، مسعود عمارنة، أمس، في بيان تحوز “الجزائر” على نسخة منه، أنه “سيتم وضع مشروع بالشراكة بين الوزارة والاتحادية للنهوض بالجامعة الجزائرية وكذلك النهوض بالمنظومة التعليمية بمختلف أبعادها في الجزائر”، ودعا في هذا الإطار أن “ينعقد اللقاء في الآجال القريبة اجتماع بين أمانة الاتحادية ووزير التعليم العالي والبحث العلمي للتشاور حول مقتضيات هذا المشروع”.
وأوضح المتحدث ذاته، أن هذا اللقاء “مناسبة لطرح جملة من الانشغالات محل اهتمام الزملاء الأساتذة والباحثين من بينها انشغال الأساتذة المتعلق بعقد الدورة 43 للجنة الجامعية الوطنية للترقية لأستاذ التعليم العالي، وموعد انعقاد الدورة 44”.
وفي هذا الصدد، عكفت الاتحادية بتوجيه طاقاتها لتقديم الاقتراحات والحلول المتعلقة بشتى الانشغالات دون تأخر، فمنذ 22 مارس 2020، عكفت الاتحادية من خلال اجتماعاتها عبر التحاضر عن بعد، وكذا نشاطاتها المختلفة في الميدان؛ على تناول القضايا الراهنة والهامة، ولقد رسا اهتمامها بصفة أكبر على سير العملية البيداغوجية وأولوية التفكير في كيفية إنهاء السنة الجامعية الحالية والتحضير للدخول الجامعي 2020/2021م، فانبثق عن سعيها حزمة من الاقتراحات والحلول ذات البعد الاستراتيجي.
واعتبرت الاتحادية اعتماد التعليم الالكتروني “بديلا بيداغوجيا ظرفيا فعالا” يستدعي التثمين ونبهت بشكل مبكر إلى ضرورة رصد شتى المتطلبات لإرساء هذا النموذج في الجامعة الجزائرية.
أما بخصوص ما انبثق عن الوضع الصحي للبلاد، فتعتبر الاتحادية أنه “بقدر ما نجم عن الجائحة من وضع صعب -على غرار ما شهدته بلدان العالم-، إلا أن هذه الضائقة قد أظهرت تضامن أبناء الوطن قيادة وشعبا في التصدي للوباء”، كما أبرزت جليا قدرة النخبة الجامعية على الإبداع والانجاز العلمي بمساهمات ملموسة من خلال منتوجات علمية مبتكرة للتصدي للوباء، ولم تدخر جهدا في ذلك حيث حرصت الاتحادية على المتابعة عن كثب للإنجازات والابتكارات العلمية، مثمنة بكل اعتزاز جهود الأساتذة الجامعيين والباحثين عبر القطر الوطني في شتى المؤسسات وقوفا مع بلادهم، مؤكدة على ما يستوجب الاهتمام بهذه الشريحة لما يحفزها للإسهام بشكل أكبر في تجسيد تطلعات الجامعة الجزائرية والنهوض بالمنظومة التعليمية والبحث العلمي، وهي تطلعات لا تنفصل عن التطلعات التنموية للبلاد إيمانا منها بأن الجامعة هي المنطلق الذي يجب التعويل عليه من أجل الإقلاع الاقتصادي والتنموي المبني على معالم محددة ورؤية مستقبلية تكفل تجسيده.
وفي سياق متصل، أوضحت الاتحادية في البيان ذاته، أنه انبثق عن جائحة “كورونا” “وضع استثنائي وغير مسبوق، خيم بظله على شتى القطاعات على غرار قطاع التعليم العالي والبحث العلمي والذي شكل منذ بدايته بالنسبة للاتحادية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي بفروعها عبر التراب الوطني، شغلا شاغلا واهتماما وطنيا، وفرصة للمتابعة المستمرة لكل ما يتصل بالشأن الجامعي، حيث ساهمت في كل سعي يصب في صالح الجامعة الجزائرية ويجسد آفاقها الجديدة”.
أميرة أمكيدش

عن amine djemili

شاهد أيضاً

ترحيب بالقرار على مواقع التواصل الاجتماعي :
الفتح التدريجي للمساجد والشواطئ يُريح الجزائريين

تنفس الجزائريون الصعداء بعد قرار رئيس الجمهورية خلال اجتماع المجلس الأعلى للأمن أول أمس، والمتعلق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super