الثلاثاء , أكتوبر 24 2017
الرئيسية / الرياضة / رياضة محلية / إياب ربع نهائي كأس الكونفيدرالية الإفريقية:
الإفريقي التونسي – مولودية الجزائر (اليوم الساعة 19:00)

إياب ربع نهائي كأس الكونفيدرالية الإفريقية:
الإفريقي التونسي – مولودية الجزائر (اليوم الساعة 19:00)

“مولودية الملايين.. نتأهلو من رادس ونولو زاهيين”
يحل فريق مولودية الجزائر ضيفا ثقيلا على النادي الإفريقي التونسي، في موعد حاسم على ملعب رادس الأولمبي في العاصمة التونسية، ابتداءا من الساعة 19:00، لحساب إياب ربع نهائي كأس الكونفيدرالية الإفريقية لكرة القدم، ويعول أشبال التقني الفرنسي برنار كازوني على نتيجة مباراة الذهاب قبل أسبوع من الآن، أين استطاعوا تحقيق الفوز ولو بنتيجة غير مقنعة بهدف نظيف على ملعب 5 جويلية الأولمبي بالجزائر العاصمة، غير أن المهمة تبدو صعبة نوعا ما لفارق الأهداف بين “العميد” والنادي الإفريقي من جهة، وتسلح هذا الأخير بعاملي الأرض والجمهور من جهة أخرى، حيث سيكون الملعب مكتظا عن آخره بسبب منح 40 ألف تذكرة لأصحاب اللونين الأحمر والأبيض، والذين توعدوا بمساندة الفريق إلى آخر دقيقة من المباراة، وتسعى تشكيلة ممثل الجزائر في العرس الإفريقي لمواصلة صنع التاريخ بالوصول للمربع الذهبي من “الكاف” بعدما بدأت في صنعه بتخطي مجموعته في الدور الأول والوصول لربع نهائي البطولة والاقتراب أكثر من “النجمة الثانية”، وتنقل عناصر المولودية إلى تونس بتعداد كامل بعد تعافي الحارس فوزي شاوشي الذي تدرب بشكل عادي مع مدرب الحراس نويوة، بعد تعرضه لإصابة خفيفة في الكتف خلال تدريبات الفريق، في حين سيستفيد مدرب النادي الإفريقي سيموني من عودة الثنائي أسامة الدراجي وبلال العيفة اللذان تغيبا عن مواجهة الذهاب بالعاصمة الجزائرية بسبب الإصابة.

بوهنة ونقاش جاهزان وشاوشي في القائمة
حملت الحصة التدريبية الاخيرة لـ”العميد” برادس، أنباءا سارة لعشاق اللونين الأخضر والأحمر وذلك بإمتثال كل من قلب الدفاع رشيد بوهنة ومسجل الهدف الوحيد في مباراة الذهاب هشام نقاش للشفاء الكامل من الإصابة التي كانا يعانيان منها، كما منح الطاقم الطبي للمولودية الضوء الأخضر للثنائي المذكور للمشاركة في موقعة رادس الشيء الذي أراح الطاقم الفني كثيرًا وعلى رأسه المدرب بيرنار كازوني، خاصةً أن هذان الأخيران يعتبران من بين اللاعبين الأساسيين للفريق، كما عرفت أيضا الحصة عودة حامي عرين المولودية فوزي شاوشي للتدريبات بعد اندماجه في المجموعة في أخر حصتين بعد تعافيه من الإصابة التي تعرض لها في الكتف، ليتأكد بذلك مشاركته في مباراة الحسم عشية اليوم.

“العميد” مطالب باللعب الهجومي
يستوجب على التقني الفرنسي برنار كازوني، دخول مباراة اليوم، بخطة هجومية منذ البداية وذلك من أجل تضييق الخناق على الفريق المضيف النادي الإفريقي، الذي سيسعى بدوره لتعديل الكفة في الدقائق الأولى من المباراة لتسهيل مأموريته في قلب الطاولة على المولودية، حيث سيكون رفقاء القائد عبد الرحمن حشود مطالبين بالحذر في الدفاع للحفاظ على فارق الأهداف المسجل في المباراة الأولى، في حين يبقى الهجوم مجبرا على تسجيل هدف بإمكانه خلط أوراق مدرب فريق الخصم سيموني، خاصة بعد تعافي قلب هجوم “العميد” هشام نقلش من الإصابة، وتحتاج تشكيلة مولودية الجزائر لتعادل أو الهزيمة بفارق هدف وحيد مع التسجيل في مرمى التونسيين، من أجل تجاوز هذا الدور، لاسيما وأن لقاء الذهاب انتهى لصالح زملاء نقاش بهدف دون رد، الأمر الذي سيجبرهم على تقديم كل ما لديهم من أجل تحقيق طموحاتهم ولم لا تكرار الفوز في مواجهة اليوم.

كازوني: “سنفعل كل شيء للتأهل”

كشف برنارد كازوني المدير الفني لنادي مولودية الجزائر، عن نية فريقه في التأهل إلى المربع الذهبي لكأس “الكاف” رغم صعوبة المهمة في ملعب المضيف، كما أكد أنه غير مهتم بطريقة اللعب التي ينوي الاعتماد عليها أمام الإفريقي التونسي، وقال:” أعتقد أن المباراة لن تكون سهلة بالنسبة لنا أمام فريق قوي مثل الإفريفي، ومع ذلك فإن اللاعبين يدركون بأن لديهم فرصة طيبة لتقديم عروض كروية وإدخال الشكوك في نفوس لاعبي الأفريقي” وأضاف المدرب الفرنسي في تصريحات صحفية قائلا:”الشيء الأكثر أهمية بالنسبة لنا أننا سنفعل كل شيء للتأهل إلى نصف النهائي” وتابع:”أعتقد أن في هذا المستوى من المنافسة لا تهم الاستراتيجية التي ستعتمد والتأهل هو هدفي الوحيد لأننا نريد حقًا أن نصعد إلى المربع الذهبي”

سيموني: “المباراة صعبة ولكن سنتأهل”

من جهته أكد ماركو سيموني المدير الفني للافريقي التونسي، صعوبة مباراتهم أمام المولودية مشددا على استعداد فريقه لحسم بطاقة التأهل لصالح، وقال سيموني في مؤتمر صحفي :”مباراة اليوم مهمة جدا، وقد قمنا بالتحضيرات اللازمة التي تجعلنا على أتم الاستعداد لكسب الرهان، أمام الفريق الجزائري، والتأهل إلى نصف النهائي، مهما كانت الطريقة” وأضاف:”لم أشاهد فريقي يلعب بالمستوى الذي أنتظره حتى الآن، وعودة أسامة الدراجي للتشكيلة ستكون مهمة، فهو من الأوراق الرابحة للفريق بالنظر إلى القيمة الفنية لهذا اللاعب” وأشار إلى أنه سيعول على العناصر الأكثر استعدادا لخوض اللقاء، مضيفا أن فريقه سيحرص على التسجيل من البداية، كما تحدث عن إشراك المدافع الجزائري مختار بلخيثر وقال:”أعرف جيدا أن مختار غاضب لأنني لم أشركه، وصراحة أقول أنه لدينا مدافعين مميزين في الفريق، والمؤكد أنني سأعول كما سبق وأن قلت على العناصر الأكثر جاهزية”
عبد النور صحراوي

عن eldjazair

شاهد أيضاً

إياب الربع نهائي لدوري أبطال إفريقيا:
اتحاد الجزائر – فيروفيارو دا بيرا (اليوم على الساعة 18:30)

سوسطارة ترفض المفاجآت وتصر على نصف النهائي سيكون ملعب 5 جويلية الأولمبي، عشية اليوم، مسرحا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super