الأحد , فبراير 25 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / دعوة الأطباء الداخليين وطلبة الطب والمختصين للاعتصام معهم:
الأطباء المقيمون يحضرون لتصعيد الاحتجاجات

دعوة الأطباء الداخليين وطلبة الطب والمختصين للاعتصام معهم:
الأطباء المقيمون يحضرون لتصعيد الاحتجاجات

قررت التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين مواصلة الإضراب والاعتصام هذا الاثنين بالمستشفى الجامعي بمصطفى باشا، معلنة رفضها التام لشرط توقيف الإضراب من أجل إستكمال المفاوضات الشكلية مع اللجنة القطاعية المشتركة.
كشف بيان جديد الصادر عن التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين أن الأطباء المقيميون قرروا القيام بإعتصام وطني يكون مدعوم من طرف الأطباء الداخليين وطلبة الطب والأطباء المختصين المساعدين والأطباء المختصين ممن تم دعوتهم مؤخرا للمشاركة في الإعتصام .
وجاء في بيان التنسيقية الوطنية (كمرا) نشِر على صفحة الفايسبوك الخاصة بهم “أنهم وبعد ثلاثة أشهر من الإحتجاج لم يتوصلوا لحلول مجدية، بل تعرضوا للإقصاء، إذ أنه لغاية الآن لم تظهر الحكومة نيتها في معالجة هذا الموضوع بطريقة جدية بل تجاهلتهم في الكثير من الأحيان ونصب لجنة قطاعات مشتركة للتحاور معهم، هذه الأخيرة التي لا تملك أي صلاحيات لوجود حلول لمطالبهم.”
كما لم يفوتوا أيضا التطرق في نفس البيان البيان عن اليوم التي تعاملت معهم قوات الأمن الوطني بتعنيفهم وضربهم عندما حاولوا الخروج من بهو المستشفى الجامعي مصطفى باشا للإعتصام في ساحة أول ماي، كما تحدثوا أيضا عن تهديدهم بخصم أجورهم في حالة تواصل الإحتجاجات.
للإشارة ممثلي التانسيقية إنتقدوا و بشدة، المفاوضات الشكلية للجنة القطاعية المبنية حسبهم على أساس تصريحات مغالطة،.
وكانت نهاية الأسبوع قد شهدت حالة غليان بعديد مستشفيات الوطن على غرار ولاية عنابة وسطيف وبجاية والعاصمة،حيث قام الأطباء المقيمون بوقفات إحتجاجية طيلة يوم الأربعاء والخميس بكل من عنابة وسطيف للمطالبة بإعادة النظر في إلزامية الخدمة المدنية بكل التخصصات وبحق التحويل في إطار هذه الخدمة و منحة الكراء في حالة عدم توفير سكن من طرف السلطات العمومية ونفس الحركة عرفها المستشفى الجامعي مصطفى باشا بالعاصمة.
فبعنابة قام الأطباء المقيمون المحتجون بمسيرة انطلاقا من المركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد باتجاه كلية العلوم الطبية على مسافة 200 متر و بعد أن طافوا بذات الكلية واصلوا المسيرة على إمتداد شارع وادي القبة قبل أن يتوقفوا و يعودوا إلى نقطة الانطلاق،و استنادا لبعض المضربين فإن 70 بالمائة من هذه الفئة من الأطباء قد شاركوا في هذا الاحتجاج بمدينة عنابة رفعوا خلاله لافتات كتب عليها “أطباء مضربين يعيشون في جحيم”.
نفس الوقفة الاحتجاجية نظمها أطباء مقيمون مضربون بمدينة سطيف، حيث انطلقوا من أمام مقر مديرية الصحة و السكان باتجاه مقر الولاية ثم إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد عبد النور سعادنة مجددين خلالها نفس المطالب المهنية الاجتماعية،فيما إكتفى المحتجون بالعاصمة بالبقاء داخل المستشفى الجامعي مصطفى باشا .
رزاقي.جميلة

عن eldjazair

شاهد أيضاً

أكدت أنها تنذر بالانزلاق نحو المجهول :
جبهة العدالة والتنمية تحذر من التعاطي الخاطئ مع الاحتجاجات

حذرت جبهة العدالة والتنمية من التعاطي الخاطئ للسلطات مع إحتجاجات الأساتذة والأطباء وطلبة المدارس العليا،وقالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super