الثلاثاء , سبتمبر 18 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الاقتصاد / أوبك ترفع حجم تفاؤلها بمستقبل سوق النفط:
اتفاق الجزائر في المسار الصحيح

أوبك ترفع حجم تفاؤلها بمستقبل سوق النفط:
اتفاق الجزائر في المسار الصحيح

رفعت منظمة أوبك حجم تفاؤلها بمستقبل سوق النفط، حيث كشفت عن ارتفاع نسبة الاتزام بأهداف خفض الإنتاج المتفق عليها لـ 133 في المائة بعدما كانت لا تجاوز 107 في المائة، متوقعة نمو الطلب العالمي على النفط بمقدار 1.6 مليون برميل يوميا
وكشف الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) محمد باركيندو إن المنظمة سجلت مستوى التزام بأهداف خفض الإنتاج المتفق عليها 133 في المائة شهر جانفي الماضي على مستوى جميع الدول المشاركة من داخل المنظمة ومن خارجها.
وقال باركيندو في ميلانو أول أمس، إن مستوى التزام العام الماضي بلغ 107 في المائة وإن المنتجين من داخل أوبك ومن خارجها سيعقدون اجتماعات فنية في جوان، مضيفا أن الطلب العالمي على النفط في العام الجاري من المتوقع أن ينمو بمقدار 1.6 مليون برميل يوميا بسبب «البيئة المشجعة». وأن مخزونات النفط التجارية لدول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ارتفعت في جانفي الماضي، وبلغت نحو 74 مليون برميل فوق أحدث متوسط لخمس سنوات.
وتقود السعودية وروسيا اتفاقا عالميا لخفض إمدادات الخام بين أوبك وبعض المنتجين من خارج المنظمة. ويستمر الاتفاق الحالي حتى نهاية 2018.
بالمقابل رجح بنك غولدمان ساكس الدولي، تسارع نمو أسعار النفط خلال الأشهر الستة المقبلة فوق 80 دولارا للبرميل بفضل التأثير القوي والمتنامي لجهود منظمة أوبك وشركائها المستقلين الذين توصلوا إلى إعلان مشترك في عام 2016.
وقال البنك في تقرير حديث إن جهود أوبك قاد إلى تحقيق نتائج إيجابية عديدة بالنسبة لتراجع فائض المخزونات ونمو الأسعار، ما يمهد لتوازن كامل بين العرض والطلب في الأمد القصير.
وتوقع البنك استمرار التحول من بيئة أسعار النفط المنخفضة إلى المستوى الأعلى من الأسعار خلال العام الجاري 2018، مشيرا إلى أن نمو الأسعار سيكون مدفوعا بإعادة توازن أسرع من المتوقع ومن تراجع كبير لفائض مخزونات الخام العالمية.
وقال التقرير إن السوق تعيش ما يمكن تسميته بـ”النظام النفطي الجديد” نتيجة التحول السريع، بسبب تدفقات النفط الصخري منخفض التكلفة وهو ما يمثل طفرة إنتاجية لم تنته بعد.
وطالب التقرير منتجي النفط الصخري الزيتي بدراسة ما يمارسونه جيدا من نمو واسع في المعروض النفطي، مع تجنب تكرار تجربة 2014 بعدم السقوط مرة أخرى في ممارسة ضغوط هبوطية حادة على الأسعار، ما يجعل الأسعار ضعيفة على المدى الطويل.
وتوقع البنك ارتفاع أسعار النفط الخام إلى مستوى 75 دولارا للبرميل خلال الأشهر الثلاثة المقبلة ثم إلى 82.5 دولار للبرميل خلال ستة أشهر قبل أن تعود إلى مستوى 75 دولارا للبرميل بنهاية العام الجاري.
وذكر التقرير أن الطلب على النفط الخام خلال العام الجاري سيكون أقوى من المتوقع سابقا، مدفوعا بعدة عوامل أهمها النمو الاقتصادي في الاقتصاديات الناشئة، مشيرا إلى احتمال حدوث انكماش في أسعار السلع الأساسية وتحقيق معدلات أفضل للنمو الاقتصادي العالمي.
عمر ح

عن eldjazair

شاهد أيضاً

لمناقشة التطورات النقدية والمالية والاقتصادية العالمية وتداعياتها على الدول العربية:
الجزائر تشارك في اجتماعات محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية

شاركت مساء اول امس الجزائر عبر دبلوماسيتها في اعمال الدورة الثانية والاربعين لاجتماعات مجلس محافظي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super