الإثنين , مارس 8 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة / إصدار مرتقب لبشير ضيف الله حول الحساسية الشعرية العربية الحديثة

إصدار مرتقب لبشير ضيف الله حول الحساسية الشعرية العربية الحديثة

 

 

 

أعلن الكاتب بشير ضيف الله عن كتاب جديد  يرتقب أن يصدر قريبا عن دار خطوط وظلال الأردنية في طبعة عربية، ودار ضمّة للنشر في طبعة جزائرية، موسوم (الحساسية الشعرية العربية الجديدة ..من قصيدة النثر و الهايكو إلى الشعرية الرقمية)…

وأبرز  ذات الكاتب، أن الاصدار منجز في نقد الشعر يحتفي بتجارب راهنة، وأسماء تصنع الاستثناء إلى غاية نهاية العشرية الثانية من الألفية الثالثة…على امتداد الوطن العربي مشرقه ومغربه…الشكر موصول للأحبة في خطوط وظلال وللصديق عبد الفتاح بوشندوقة عن دار ضمّة…

ووفق ماجاء في غلاف الاصدار، بأن الأصوات ترتفع  هنا وهناك حافرةً في أسئلة الوجود الشّعري و رهاناته وجدواه عبر  تحولات جديدة و”إكراهات” واقعية فرضتها جملة من المعطيات أبرزها “النزوح  الشعري ” نحو الرواية كملمح عربيٍّ جديد له تداعياته على الشّعر، فهل  المارد الشعري في أزمة فعلية الآن؟ ليضيف أن هذا المارد الذي صنع الحدث بدء من أنصاف  القرن الماضي و نصّبَ حوله ثورات “نقاشاتية” بفعل الجديد اللاّفت في كل  مرة، من الثورة على أوزان “الخليل” وعمود الشعر إلى الثورة على المتن  والبنية والرؤية والشكل، فظهرت أصواتٌ وتداعت أخرى في ما يشبه “جنون”  الشّعر العظيم، حيثّ انتفضت  قصيدة النّثر، وشقّتْ بكلّ تيماتها عصا  الطّاعة معلنةً عصر”إيقاع الجملة” إلى حين، مستفيدة من بروز هذا الشكل  الشعري في “أوروبا”، ثمّ ظهرت قصيدة “الهايكو” كعلامة على هذا التحول بفعل  انفتاح الشاعر العربي على التجربة الشعرية “اليابانية” غير الجديدة طبعا،  غير أنّ هذا “المجد” النّثري/الهايكوي لم يكن بمنأى عن تأثيرات العولمة و  المدّ الرقمي المخلخل للقيّم و المحمولات الإبداعية، فلم يعد الشّعرُ  “علامة مقيّدة” ولا “ماركة مسجلة” وإنما بسط نفوذه “الرّقمي” هذه المرّة  مبشرا بالقصيدة الرقمية الجديدة بكل أشكالها بعيدا عن التقسيمات”المدرسية”  قريبا ممّا ما تتيحه تقنيات الصورة و “الميديا -بلاير” وفضاءات التواصل  الاجتماعي من حرية “فائقة”..  ولو أنّ هذا الخطاب الشّعري لايزال جديدا على  المتلقّي العربي –يقول- إلاّ أنّه يتوجّه شيئا فشيئا نحو الانتشار بفعل المارد  الرقمي وقدرته اللاّمحدودة على الاستقطاب الجماهيري خصوصا مع العشرية  الثانية وبداية العشرية الثالثة  من الألفية الجديدة.

يذكر أن بشير ضيف الله أكاديمي ، شاعر وكاتب عربي ولد يوم 27 أكتوبر 1971 م، بحاسي بحبح. ولاية الجلفة / الجزائر، أستاذ اللغة والأدب العربي، عضو المجلس الوطني لجمعية الجاحظية الوطنية، وعضو عامل سابق باتحاد الكتاب الجزائريين، متحصل على شهادة دكتوراه العلوم في المناهج النقدية المعاصرة وتحليل الخطاب – بجامعة الجزائر المركزية،.من بين شهاداته :ماجستير آداب،، تخصص دراسات أدبية،جامعة الجزائر، وليسانس حقوق، وليسانس آداب، وشهادة الكفاءة المهنية للمحاماة.

كما أدرج اسمه في العديد من الموسوعات والدواوين مثل: موسوعة الأدباء والعلماء الجزائريين، منشورات دار الحضارة، 2002، ديوان الشهيد محمد الدرة، منشورات البابطين، معجم البابطين للشعراء العرب المعاصرين، الموسوعة الكبرى للشعراء العرب، اعداد فاطمة بوحراكة، 2009…إلخ، نال عديد الجوائز الوطنية والدولية من بينها جائزة كتارا فئة الدراسات والبحوث الدورة الثالثة لسنة 2017.

صبرينة ك

عن Sabrina kerkouba

شاهد أيضاً

انطلاق فعاليات الدوحة عاصمة الثقافة الإسلامية في الثامن مارس الجاري

  تنطلق فعاليات تظاهرة الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي يوم 8 مارس الجاري، حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super