السبت , أبريل 21 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الاقتصاد / كشف عن منح 5 رخص للإنتاج :
أويحيى: سنوقف استيراد لوازم تركيب السيارات

كشف عن منح 5 رخص للإنتاج :
أويحيى: سنوقف استيراد لوازم تركيب السيارات

شهدت شعبة السيارات جهودا متسارعة في 2017 من خلال إطلاق عدة مشاريع ودخول حيز الخدمة لعدة مصانع تركيب في الوقت الذي لم تمنح فيه أي رخصة استيراد.
وفي هذا الصدد، كشف الوزير الأول احمد اويحي الخميس انه في المستقبل القريب سيكون هناك خمسة مركبين للسيارات وخمسة مركبين للشاحنات، مشيرا أنهم سيغطون الطلب الوطن.
وخلال تدشينه للطبعة الـ 26 لمعرض الإنتاج الجزائري بالجزائر العاصمة، أكد الوزير الأول ان هذا لن يعجب البعض و لكن الحكومة ستدافع عن مصالح البلاد.
كما انتقد أويحيى “العدد الهائل” لطلبات تركيب السيارات في الجزائر قائلا ان الحكومة لن تستهلك كل العملة الصعبة للجزائر لاستيراد لوازم السيارات، مؤكدا في ذات السياق أن الدولة “ستنظم” هذه السوق.
وأوضح يقول “لما كنا نتوفر على 174 مليار دولار من احتياطات الصرف كانت الجزائر تستورد 500 ألف سيارة سنويا بقيمة 6 ملايير دولار, لكننا لا نتوفر اليوم إلا على 98 مليار دولار سجلناها في شهر نوفمبر ونحن لم نوقف استيراد هذا العدد من السيارات لكي نستورد 60 ألف قطعة من لوازم السيارات، لن نسمح بتكرار قضية المطاحن”.
للإشارة، فقد دشن الوزير الأول، أحمد أويحيى، الخميس الطبعة الـ 26 لمعرض الإنتاج الجزائري المنظم من 21 إلى 27 ديسمبر الجاري بقصر المعارض الصنوبر البحري.
وكان الوزير الأول مرفوقا بأعضاء من الحكومة و مسؤولين سامين من القطاع الاقتصادي.
وتعرف هذه التظاهرة الاقتصادية المنظمة تحت شعار ” اقتصاد متنوع ونجاعة من أجل التصدير” مشاركة 483 عارض ما بين 169 مؤسسة عمومية و 314 مؤسسة خاصة على مستوى أجنحة تقدر مساحتها الإجمالية ب 22742 متر مربع.
وتتميز هذه الطبعة أيضا بحضور لأول مرة القطاع الوطني للسيارات من خلال مشاركة 9 شركات لتركيب السيارات.

صالون السيارات الدولي في السداسي الأول من 2018
وسيتم تنظيم صالون دولي للسيارات، خلال السداسي الأول من السنة المقبلة، وذلك بعدما تمّ إلغاء الطبعة العشرين منه بسبب حصص الاستيراد التي كان من المفترض أن تمنح شهر أفريل الماضي.
ويرتقب أن ينظم الصالون بعلامات أقل في الطبعة القادمة، التي ستشهد مشاركة العلامات والمتعاملين الممثلين لمشاريع التركيب على غرار سوفاك والعلامات الثلاث رونو وبيجو وهيونداي، إلى جانب ممثلي العلامات التي جسدت مشاريع تركيب أيضا في مجال المركبات والعربات النفعية.

تركيب أول سيارة لعلامة سوزوكي بداية ماي 2018
يرتقب الشروع خلال شهر ماي القادم بسعيدة في عملية تركيب السيارات السياحية للعلامة اليابانية سوزوكي.
هذا المشروع الاستثماري الذي يشرف عليه مجمع طحكوت بالمنطقة الصناعية بعاصمة الولاية سيشهد تركيب أول سيارة لعلامة سوزوكي في بداية شهر ماي 2018.
وسيتم إنتاج بالمصنع نوعين من السيارات لذات العلامة وهما ألتو و سويفت، حيث سيشرع في تسويقهما ابتداء من السداسي الثاني من السنة القادمة.
ومن المنتظر أن يسجل المصنع تركيب أزيد من 10 آلاف سيارة سنويا كمرحلة أولى على أن يتضاعف عددها مستقبلا كما أشير إليه.

أهم السيارات والشاحنات المركبة الجزائرية التي ستنزل السوق سنة 2018
كشف المدير العام لمجمع “قلوبال موتورز إندستريز”، سالم سويكي، خلال افتتاح الصالون الدولي لسيارات الغرب بوهران، عن جديد الإنتاج الصناعي لشركة تصنيع وتركيب المركبات الثقيلة والنفعية بالجزائر هيونداي في 2018، أين سيعلن عن خروج أول شاحنة مركبة للبيع من نوع “إيكسنت”، وهي عبارة عن مركبة من النوع صغير الحجم تم عرضها دون بيع في الصالون، ستضطلع بتوفير خدمة ما بعد البيع.
كما أعلن المدير العام لرونو الجزائر للإنتاج أرماندو بينديتو اسبينا، عن تركيب سيارة كليو 4 بمصنع واد تليلات بوهران، والتي سيتم تسويقها مطلع 2018، مؤكدا أن هذه السيارة التي عرفت نجاحا كبيرا في السوق الجزائرية ستتدعم بإضافات جمالية ستجعلها أكثر جاذبية ومتعة، خاصة وأنها تجمع آخر ما توصلت إليه تكنولوجيا رونو في مجال التصميم والتجهيز والأمان، وستحتوي على محرك من أنجح محركات رونو وستعلق الأمر بمحرك ديزل بسعة واحد فاصل خمسة بقوة 85 حصانا.
وتحضر شركة «إيفال» لتركيب نوع جديد من المركبات النفعية للعلامة الإيطالية «إفيكو» بالجزائر، حيث ستشرع الشركة بداية من السداسي الثاني للسنة المقبلة في تركيب شاحنة الوزن الخفيف والمتوسط «أورو كارغو» بمصنعها المؤقت بأولاد هداج ببومرداس.

تصنيع هياكل السيارات في مركب الحجار بداية من 2020
وسيشرع مركّب الحجار للحديد والصلب، في إطار المرحلة الثانية لاستثماراته، والتي تأتي بعد إتمام تصنيع 1.2 مليون طن سنويا من الحديد الموجه للبناء، في تصنيع هياكل السيارات المركبة في الجزائر وقطع الغيار بمختلف أنواعها.
وتهدف المرحلة الجديدة التي يعتزم مركب الحجار الانطلاق فيها نهاية سنة 2019 ودخولها حيز الخدمة في 2020 رسميا، إلى تصنيع هياكل السيارات المركبة محليا وإبرام اتفاقيات مع المصانع الناشطة حاليا واستهداف اتفاقيات مع المصانع المقرر منحها اعتماد تركيب السيارات مستقبلا.

أهم شروط ممارسة نشاط مصانع تركيب السيارات بالجزائر
وقد افرجت الحكومة خلال الشهر الماضي على دفتر الشروط الخاص بتحديد شروط وكيفيات ممارسة نشاط مصانع تركيب السيارات، والذي شددت فيه على ضرورة تماشي المصنعين مع متطلبات السوق من حيث رفع نسبة الإنتاج والإدماج وتسقيف الأسعار وإنتاج السيارات التي تسير بالغاز، ناهيك عن توفير قطع الغيار وشبكات التوزيع وإنتاج سيارات خالية من العيوب وتتماشى مع معايير السلامة والأمان.
وقد ألزم دفتر الشروط الجديد المتضمن في مرسوم تنفيذي، مصانع التركيب بالتعهد بتسقيف الأسعار وعدم رفعها إلا في حالة ارتفاع تكاليف الإنتاج وتكاليف الهيكلة، بالإضافة إلى توحيد الأسعار في جميع نقاط البيع المعتمدة، كما ألزمت الحكومة المصانع بإنتاج السيارات التي تسير بالغاز الطبيعي لمواجهة الطلب المتزايد للسوق على هذا النوع من السيارات بهدف التقليل من استهلاك البنزين والمازوت والمحافظة على البيئة.
كما يجبر دفتر الشروط المصنعين على توفير قطع الغيار واللوازم الأصلية لمدة 10 سنوات في حال توقفوا عن النشاط.
للاشارة، اعلن وزير التجارة محمد بن مرادي عزم الحكومة الإعلان عن حصة واحدة لاستيراد السيارات ويتعلق الأمر بمركبات نقل الركاب والبضائع والمركبات السياحية.
وقال ان مصنعي السيارات في الجزائر التزموا بإنتاج 150 ألف سيارة العام المقبل، وفي حال تسجيل طلب يفوق قدرات المنتجين المحليين سيتم منح تراخيص للاستيراد.
نسرين محفوف

عن eldjazair

شاهد أيضاً

اعتبرت الاستثمارات الأجنبية في الاتصالات اقتراحات مشبوهة :
فرعون: لن نبيع البلاد للمتعاملين الأجانب

اعترفت وزيرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة هدى ايمان فرعون بضعف التحكم في تكنولوجيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super