الإثنين , يناير 22 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / المحلي / حسب ما أظهرته مجريات الحملة:
أحزاب الموالاة تكرس سيطرتها على العاصمة

حسب ما أظهرته مجريات الحملة:
أحزاب الموالاة تكرس سيطرتها على العاصمة

تمكنت أحزاب الموالاة من فرض نفسها في الحملة الإنتخابية بولاية العاصمة، حيث سيطرة على التجمعات الإنتخابية، فيما عرفت أحزاب المعارضة ركودا كبيرا خلال الحملة و هو ما يجسده الوجه الباهت التي ظهرت به تجمعاتها.

كرست أحزاب الموالاة سيطرتها على ولاية العاصمة و هو ما أبرزته التجمعات الإنتخابية التي نظمتها أحزاب الأفلان و الأرندي و حتى تجمع أمل الجزائر، و التي تمكنت من استقطاب الناخب العاصمي، خصوصا و أن تلك الأحزاب معروفها بقدرتها على التنظيم و تأطير التجمعات نظرا لما تتوفر عليه خزائنها من أموال.
من جانبها لم تتمكن أحزاب المعارضة من فرض نفسها في العاصمة نظرا لأنها لا تعتبر معقلا من معاقل المعارضة، بالإضافة إلى الخصوصيات التي تتميز بها من ناحية احتواءها على كوادر التسيير الإداري بالجزائر، و الذين نادرا ما يكونون منتمين للمعارضة، إضافة إلى التكاليف المالية العالية التي تتطلبها الحملة بالعاصمة.
إلا أن العديد من المختصين يعتبرون الأمر عاديا لأن أحزاب الموالاة لن تفرط في مقاعد العاصمة التي تعتبر ذات أهمية إستراتيجية، خصوصا البلديات الكبيرة و الغنية، و هو ما يجعل تمثيل أحزاب المعارضة في بلديات العاصمة يقتصر على بعض البلديات النائية أو التي تقع في الشريط الحدودي مع الولايات الأخرى.
من جانب آخر تعرف الحملة الانتخابية للمرشح الحرّ، و متصدر القائمة الحرة لؤلؤة الجزائر ببلدية الجزائر الوسطى عبد الحكيم بطاش، المنشق عن حزب الحركة الشعبية الجزائرية لزعيمه عمارة بن يونس بقوة في الميدان، حيث لا يخلو شارع ولا حي من وجود مقر لمساندة قائمة بطاش مما يؤكد تنظيمه حملة قوة من كل النواحي و هو ما لم تحققه أكبر الأحزاب في الساحة السياسية.
فلة سلطاني

عن eldjazair

شاهد أيضاً

بعد رفض طعونهم:
المقصون ببوسماحة يحتجون ويناشدون زوخ التدخل

oukh اشتكى قرابة الـ235 عائلة مقصاة من عملية إعادة الإسكان التي مست حي “بوسماحة” القصديري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super