الثلاثاء , نوفمبر 24 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / اتهم صغار الساسة بتوسيع الهوة بين الحكومة والأحزاب:
أبو جرة سلطاني: التيار الإسلامي والوطني توأمان

اتهم صغار الساسة بتوسيع الهوة بين الحكومة والأحزاب:
أبو جرة سلطاني: التيار الإسلامي والوطني توأمان

timthumb

اتهم الرئيس الأسبق لحركة مجتمع السلم “حمس”، أبو جرة سلطاني، ما سماهم بصغار الساسة بتوسيع الهوة الهوة بين الحكومة والأحزاب عن طريق انتهاج سياسية المغالبة والممانعة، والدعوة إلى مقاطعة الانتخابات، مشيرا في هذا الصدد إلى أن خرجاتها غير المسؤولة ساهمت بشكل كبير في تقوية دعاة التغريب والاستئصال، مؤكدا بهذا الصدد أن معاداة التيار الوطني هو إضعاف للتيار الإسلامي.
وتساءل أبو جرة في منشور له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك ” عن سبب وضع التيار الإسلامي نفسه دائما في فم المدفع ويناول خصومه الوقود والذرائع ليشعل مخازن البارود في الوطن؛ ثم يهبّ لحشد أبناء هذا التيار للتضحيّة والفداء، فيدفع بهم إلى جبهات الصدام مع النظام نيّابة عن جميع المتفرجين، ليكون أبناء التيار الإسلامي هم الضحايا بينما يقطف خصومهم ثمار نضالهم البطولي !!.
وأفاد المتحدث انه منذ بدايات القرن الماضي؛ وضعت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين “رأس حربة ” لمواجهة الواقع المختلّ، فلما حان قطاف ثمرة النضال المشترك لتحرير الوطن- يضيف- تم إخراج رجال الجمعيّة وعلمائها من دائرة صناعة القرار فوضعوا جميعا على رفوف الانتظار الطويل، ومن حاول منهم إصلاح وضع البلد من خارج دواليب سلطة الدولة الوطنيّة كان مصيره السجن أو النفي أو الإقامة الجبريّة، مشيرا انه في غيّاب أنصار هذا التيار تمت “هندسة” حكومة الاستقلال وتمّ وضع دستور البلد وتمّ تنميط الحكم وتسييجه بترسانة من القوانين لم تفلح جميع محاولات تغيير النظام من خارج منظومته في زحزحة شعرة واحدة منها.

نحناح نزع “فتائل التفخيخ” بين التيار الإسلامي والسلطة والمعارضة أعادتها
وأكد أبو جرة أن الفضل يرجع لمحفوظ نحناح في نزْع فتائل التفخيخ ـ كما كان يسمّيها ـ بين التيار الإسلامي والوطني والديمقراطي، واصفا إياه بمجدّد الفكر السياسي المعاصر للتيّار الإسلامي في العالم، حيث أقام جسرا سياسيّا وطنيّا عريضا بين هذه الفصائل الثلاثة، وفتح أمام التيار الإسلامي بابا للمشاركة السياسيّة ظل مغلقا لمدة ربع قرن وظل محتكرا للون سياسيّ واحد، كما كان له الفضل في نقل حركة الدعوة إلى رواقات الدولة.
واتهم أبو جرة صغار السّاسة بغلق هذه الأبواب ومخاصمة الماسكين بمفاتيح الحل والعقد بحجّة أن النظام قد استغل التيار الإسلامي فبيّض به وجهه ومدّد به عمره ولطخ سمعته أمام الرأي العام، متسائلا هل سمعة التيار الإسلامي لطختها سياسة المغالبة أم سياسة المشاركة أم سياسة الممانعة أم التيار المنادي بفصل الدين عن السياسة ودعوة أنصاره إلى مقاطعة الانتخابات بحجّة أنها إذا لم تكن حراما فهي مكروهة كراهة تحريم أو تنزيه.
وأضاف المتحدث أن سياسة الغياب المنتهجة من طرف صغار الساسة حققت أغراض القوّى التغريبيّة وأهداف التيار الإستئصالي، كما ان سياسة المقاطعة أفسحت المجال لرواد الفكر العلماني ففرضوا أفكارهم وزرعوا خططهم وعطلوا مشروع التيار الإسلامي، ناهيك عن نقل المنظمات والجمعيات والأحزاب السائرة في ركاب السلطة صورة التيار الإسلامية نقلا مغرضا دعّم توجّهات الخط الإستئصالي الذي يعمل على ضرب الإسلام بذريعة محاربة التطرف.

معاداة التيار الوطني هو إضعاف للتيار الإسلامي والمشاركة في التشريعيات ضرورة حتمية
وشدد المتحدث أمام هذه الوضعيّة، على ضرورة الحضور الإيجابي والفعال في المواقع المتاحة للتمكن على الأقل من درء بعض المفاسد ودفع بعض المخاطر المحدقة بالوطن ورموزه وثوابته وأبنائه ومكاسبه، مؤكدا ان الوطنيّة الصادقة لا تقبل من أصحابها التلكّؤ عند الطلب والتأخّر في التضحيّة والتردّد في الكفاح والانسحاب عند الضرورة، كما ان الموازنة تقتضي مصلحة بقاء الدولة، حتى لو كان هناك مستفيدون ونفعيون، واستمرار المؤسسات ولو كانت هشّة لأن زوالها زوال الجميع؛ داعيا الاحزاب للمشاركة في جميع المحطات السياسية والوطنية قصد كسر الحواجز الحقيقيّة والمزيّفة التي وضعتها قوى التغريب والإستئصال في طريق التيار الإسلامي وأعانهم على تثبيتها دعاة المغالبة والممانعة والإنسحاب؛ رغم اعتراض من لا يقرأ توقّعات المستقبل.

كسبنا بالمشاركة ما لم يتحقق بالمغالبة ولا بالممانعة ولا بالانسحاب
وأكد أبو جرة سلطاني انهم كسبوا بالمشاركة ما لم يحققوه بالمغالبة ولا بالممانعة ولا بالإنسحاب؛ مشيرا انه من أعظم مكاسب المشاركة في الحكومة أنهم ساهموا في طمأنة كثير من القوى والأطراف في الداخل والخارج اتجاه التيار الإسلامي خاصة بعد بعض التجارب المارة المؤلمة مع حركات إسلامية مختلفة عبر العالم، كما دعا المتحدث الى الائتلاف بين السلطة والمعارضة، مؤكدا أن معاداة التيار الوطني هو إضعاف للتيار الإسلامي.
نسرين محفوف

عن amine djemili

شاهد أيضاً

من أصحاب الدراسات العليا بالجامعات الخاصة:
مئات الطلبة ينتظرون الفصل في قضية معادلة الشهــادات الجامعــيـة

ينتظر العديد من الطلبة الجزائريين والمتابعين دراساتهم العليا بالجامعات الخاصة في الخارج الفصل في قضية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super